الإثنين , أبريل 15 2024
الرئيسية / أخبار / الامارات تعرض أحياء سقطرى النادرة للبيع ومليشياتها تخوض صراعا دمويا مع مرتزقة هادي في ابين

الامارات تعرض أحياء سقطرى النادرة للبيع ومليشياتها تخوض صراعا دمويا مع مرتزقة هادي في ابين

 

اليمن الحر الاخباري / متابعات
عرضت مواقع اجنبية على الانترنت بيع احياء نادرة من جزيرة سقطرى اليمنية , في مؤشر خطير على ما تقوم به الإمارات من تخريب جائرة للبيئة الفريدة التي تتمتع بها الجزيرة المدرجة ضمن قائمة التراث العالمي .
وعرض موقع (Black Pool) نوعاً ونادراً من العناكب السقطرية يُدعى (البابون السقطري الأزرق) الذي ينتمي إلى أنواع العناكب الطائرة المرغوبة لهواة جمع الأحياء النادرة والحيوانات الأليفة , محددا الواحد منهم بمبلغ 350 جنيه إسترليني

كما عرضت مواقع بريطانية اخرى بيع حيوانات اخرى نادرة من جزيرة سقطرى على رأسها الـ”مونوسينتروبوس بالفوري” أو “البابون السقطري الأزرق .

وكان الباحث ديفيد ستانتون قد أوضح -في بحث له عن الاتجار الانتهازي بالحياة الفطرية في اليمن- أن البابون السقطري الأزرق وحرباء سقطرى المُقلنَسة ضمن أكثر الأحياء مبيعاً بعد تهريبها إلى أوروبا والولايات المتحدة..

كما تحدثت تقارير عن عمليات نقل اشجار نادرة من الجزيرة .

وتنظم الامارات رحلات بشكل منتظم الى الجزيرة , كما تقوم بتفويج سياح الى الجزيرة .
وفي عدن يتواصل مسلسل العنف والفوضى العارمة وقال القيادي فيما يسمى الحراك الجنوبي عبدالرحمن الوالي إلى أن ما يحدث في عدن لن يتوقف طالما وكل القضايا تسجل ضد مجهول .

مضيفا إنه :”لن يتوقف القتل، لن تتوقف المخدرات، لن تتوقف السرقة والرشوة، لن يتوقف العشوائي والبسط، لن تتوقف بلطجة المسلحين والتفحيط، ولن ولن..معيدا سبب ذلك إلى غياب العقاب وتسجيل الجرائم ضد مجهول وتدخل الهوامير الذين يخفون هذه الحقائق بقوة .

واضاف الوالي :”السبب بسيط: لا يوجد حساب او عقاب او متابعه، كلها قضايا تسجل ضد مجهول، ومن يقبض عليه سوى اشخاص أو مخدرات تختفي، والهوامير يحجبوا الحقائق بقوة”
ويتعالى السخط الشعبي في المحافظات الجنوبية المحتلة ضد العدوان وأدواته وبات المواطنون هناك يعيشون اوضاعا مأساوية وكارثية في كافة المستويات ..

وفي ابين يحتدم الصراع الدموي بين مرتزقة هادي ومليشيات الانتقالي
ولقي 6عناصر من مليشيات الامارات في هجوم على نقطة عسكرية تابعة لمايعرف بالحزام الامني في ابين قيل انه من تنفيذ تنظيم القاعدة

عن اليمن الحر الاخباري

شاهد أيضاً

هيئة الزكاة.. بين زحمة مكاتب البريد واختفاء كسوة العيد وذوبان المطبخ الخيري!!

احمد الشاوش* رغم ماتقدمه الهيئة العامة للزكاة للفقراء والمساكين والامراض والغارمين وغيرهم من أموال نقدية …