الإثنين , سبتمبر 26 2022
الرئيسية / أخبار / العدو الامريكي يضع أبرز مديريات حضرموت لوصاية قواتها

العدو الامريكي يضع أبرز مديريات حضرموت لوصاية قواتها

 

اليمن الحر
وضعت العدو الأمريكي الأحد، وبشكل علني أبرز المديريات الساحلية لمحافظة حضرموت، شرقي اليمن للانتداب العسكري ما يكشف جانب من اطماعها في المحافظة النفطية والتي تشهد مخاض في إطار إعادة تشكيل مراكز النفوذ الدولي والإقليمي في الهلال النفطي لليمن.

والتقى وفد عسكري من القوات البحرية الامريكية المتمركزة في حضرموت خلال الساعات الماضية بمدير عام مديرية بروم ميفع وعددا من القيادات العسكرية والأمنية في المديرية.

وأفادت وسائل إعلام حضرمية بأن اللقاء تطرق لمناقشة الوضع الأمني والعسكري في المديرية وتسهيل نشاط المنظمات الدولية هناك.

وتحتفظ القوات الامريكية بقاعدة عسكرية في المديرية ضمن خارطة انتشار على طول السواحل الشرقية لليمن المطلة على بحر العرب والمحيط الهندي..

وتركيز النقاش حول الأوضاع الأمنية والخدمية يشير بكل وضوح إلى اخضاع الولايات المتحدة المديرية للانتداب العسكري وتسليم ملف إدارة المديرية لقواتها بمساعدة من السلطة المحلية هناك.

كما أن اختيار بروم ميفع يشير إلى إنها ترتب لوضع المديرية كمركز عمليات متقدمة لقواتها المنسحبه من افغانستان مستقبلا.

وجاء اللقاء العلني والذي سبقته زيارات متكررة للسفير الأمريكي إلى المحافظة الأهم في اليمن عشية تصاعد الصراع بين الفصائل اليمنية الموالية للتحالف مع بدء تنفيذ مخطط إعادة صياغة المشهد في الهلال النفطي لليمن بإزاحة الإصلاح بعد عقود من النفوذ وتسليمها لقوى جديدة.

الجدير بالذكر بأن مديرية بروم ميفع من أبرز المديريات الحضرمية التي تعد من معاقل تنظيم القاعدة ولم يسبق أن نفذت فيه عملية عسكرية في إطار مزاعم واشنطن “مكافحة الإرهاب” ما يشير إلى تخادم بين الطرفين.

 

عن اليمن الحر

شاهد أيضاً

استدعت سفيري بريطانيا والنرويج بطهران..ايران تندّد بدعم أمريكا لمثيري الشغب

اليمن الحر الاخباري/ متابعات أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية الأحد أنها استدعت سفير بريطانيا للاحتجاج على …