الجمعة , أكتوبر 7 2022
الرئيسية / أخبار / فيما يواصل الأبطال نضالهم داخل السجون..فصائل المقاومة الفلسطينية تؤكد وقوفها الكامل تجاه الأسرى في الدفاع عنهم وتبني مطالبهم المشروعة

فيما يواصل الأبطال نضالهم داخل السجون..فصائل المقاومة الفلسطينية تؤكد وقوفها الكامل تجاه الأسرى في الدفاع عنهم وتبني مطالبهم المشروعة

اليمن الحر الاخباري/متابعات
قالت فصائل المقاومة الفلسطينية، اليوم الأربعاء، إنها في حالة انعقاد دائم لمتابعة كافة التطورات داخل سجون العدو وخاصة إضراب الأسرى عن الطعام.
وفي بيان مشترك عبرت الفصائل، عن وقوفها الكامل والتزامها التام تجاه الأسرى في الدفاع عنهم وتبني مطالبهم المشروعة.
وأبدت الفصائل دعمها لخطوات الأسرى الاحتجاجية ضد سياسة الإهمال والصلف الصهيوني حتى يظفروا بتحقيق الحرية والعودة إلى عوائلهم وشعبهم.
ويواصل الأسرى في سجون العدو الإسرائيلي اليوم الأربعاء، معركتهم النضالية، فيما سيشرع نحو 1000 أسير غداً في إضراب عن الطعام، من مختلف السجون والفصائل.
وأكّد نادي الأسير الفلسطيني، أنّ إدارة سجون العدو ما تزال على موقفها وترفض الاستجابة لمطالب الأسرى.
على صعيد متصل اعتدت صباح اليوم الأربعاء، قوات القمع الصهيونية على أسرى الجهاد الإسلامي في سجن رامون .
وذكرت مصادر فلسطينية، أن وحدات القمع التابعة لإدارة سجون العدو اقتحمت جميع أقسام سجن رامون.

وفي السياق أكدت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى، اليوم الأربعاء، أن أسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجن رامون يتعرضون لهجمة شرسة.

وأفادت مهجة القدس، أن وحدات القمع الصهيونية، عرضت أسرى الجهاد للقمع والتنكيل بهم بشكل همجي وعنيف.

وأوضحت مهجة القدس، أن حالة من التوتر تسود كافة أقسام سجن رامون.

وكانت لجنة الطوارئ الوطنية العليا للحركة الفلسطينية الأسيرة أعلنت أمس الثلاثاء، أن الأسرى سيبدأون الإضراب عن الطعام بألف أسير كدفعة أولى يوم الخميس القادم، مع استمرار بقية الأسرى في حالة حل الهيئات التنظيمية، وإبقاء حالة التمرد على قوانين السجان مستمرة.

ويواصل الأسرى الفلسطينيون في سجون العدو اجراءاتهم التصعيدية للاحتجاج والإضراب والاستمرار في معركتهم ضد السجان.
الى ذلك يواصل 3 أسرى فلسطينيين في سجون العدو الصهيوني، إضرابهم المفتوح عن الطعام، مطالبين بعدة مطالبات منها وقف الاعتقال الإداري.
ودخل الأسير خليل عواودة (40 عامًا) من سكان بلدة إذنا قضاء الخليل، يومه ال 172 في الإضراب، حيث كان أضرب لمدة 111 يومًا، وعلق إضرابه أسبوعًا فقط وعاد للإضراب بعد تنصل إدارة السجن في إيجاد حل لقضيته وتجديد الاعتقال الإداري له لمدة 4 أشهر، وهو التجديد الثاني له.

كما يواصل الشقيقان المعتقلان أحمد وعدال حسين موسى من بلدة الخضر/ بيت لحم، إضرابهما عن الطعام منذ 25 يومًا، وذلك من تاريخ اعتقالهما في 7 أغسطس 2022، رفضًا لاعتقالهما الإداريّ، حيث يقبعان في زنازين سجن “عوفر”، وقد أصدر الاحتلال بحق أحمد أمر اعتقال إداريّ لمدة أربعة أشهر، وبحقّ عدال لمدة 3

عن اليمن الحر الاخباري

شاهد أيضاً

*الشعب اليمني العـظيم يستعد للإحتفال بـمـولـد الـنـبـي الأعـظـم ولِـمَـا بـعـدهـ*

اليمن الحرالاخباري/عبدالله علي هاشم الذارحي؛ *في اليمن تتواصل اليوم الإستعدادات الهائلة والتحضيرات الكبيرة للإحتفال بمولد …