الجمعة , يناير 27 2023
الرئيسية / أخبار / “بحرية” الاحتلال تعتقل ستة صيادين فلسطينيين من بحر غزة وتواصل حملة الاعتقالات بالضفة وتهدم منزلا وتجرف أراضِ في سلفيت

“بحرية” الاحتلال تعتقل ستة صيادين فلسطينيين من بحر غزة وتواصل حملة الاعتقالات بالضفة وتهدم منزلا وتجرف أراضِ في سلفيت

اليمن الحر الاخباري/ متابعات
اعتقلت بحرية العدو الصهيوني ، صباح اليوم الاثنين، ستة صيادين فلسطينيين وصادرت مركبيهما، بعد أن أطلقت النار عليهم أثناء عملهم في بحر جنوب قطاع غزة.
و أكد نقيب الصيادين الفلسطينيين نزار عياش وفقا لـ “وكالة فلسطين اليوم الإخبارية”، أن بحرية العدو اعترضت مركبين للصيادين وحاصرتهما على الحدود المصرية جنوب قطاع غزة، واعتقلتهم واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

وبيّن عياش، أن الصيادين المعتقلين من مدينة غزة، ينتمون إلى عوائل بكر، وغانم، ومقداد، مبيناً أنهم لا يزالوا محتجزين حتى اللحظة.

يذكر أن بحرية العدو تستهدف بشكل يومي الصيادين العاملين في بحر قطاع غزة، وتحرمهم من الحصول على لقمة عيشهم.
وشنت قوات العدو ، اليوم الاثنين، حملة اعتقالات بمناطق متفرقة بالضفة الغربية، فيما اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات العدو التي اقتحمت بلدة قطنة شمال غرب القدس المحتلة.
وذكرت مصادر فلسطينية أن قوات العدو أطلقت قنابل الغاز تجاه منازل المواطنين، واعتقلت شابا عقب اقتحام منزله في البلدة.

كما اقتحمت قوات العدو بلدة حزما شمال شرق القدس، وداهمت عدداً من منازل المواطنين.، واعتقلت خمسة مواطنين من البلدة.

وفي جنين أطلق مقاومون النار صوب قوات العدو التي اقتحمت بلدة يعبد جنوب غرب المدينة.

وتمكن المقاومون من إصابة آليات الاحتلال بالرصاص مما أدى لتضرر عدد منها في يعبد.

وطالت حملة الاعتقالات في الضفة الغربية، أسيرا محررا عقب اقتحام منزله في حي أم الشرايط بمدينة البيرة.

كما اقتحمت قوات العدو بلدة تقوع جنوب شرق بيت لحم، حيث اعتقلت الصحفي صبري جبريل عقب اقتحام منزله.

وجاء اعتقال الصحفي جبريل بعد أيام من احتجازه على أحد حواجز الاحتلال، ومصادرة هاتفه وبطاقة الصحافة الخاصة به، خلال عودته من تصوير إحدى الفعاليات المُناصرة لقضية الأسرى.

واعتقلت قوات العدو شابين من قلقيلية، وشاب بعد مداهمة منزل ذويه وتفتيشه في بلدة طمون شرق طوباس.

وتعرضت قرية عوريف جنوب نابلس لاقتحام واسع من قوات الاحتلال التي داهمت عدة منازل وأجرت عمليات تفتيش فيها.

وفي الخليل اقتحمت قوات الاحتلال المنطقة الجنوبية وأجرت عمليات تفتيش لبعض المنازل.
وقامت قوات العدو الصهيوني، صباح اليوم الاثنين، بهدم منزل فلسطيني في منطقة كفر ديك بسلفيت .
وأفادت مصادر فلسطينية أن قوات العدو بدأت بهدم منزل مكون من طابقين في المنطقة بالإضافة الى تجريف اراضي الزيتون.
وبينت أن المنزل الذي قامت قوات العدو بهدمه يعود للمواطن نبيل ناجي ، وشرعت عدد من جرافات الاحتلال وتحت حراسة شرطية بهده بالكامل .
وذكر رئيس بلدية كفر الديك محمد ناجي أن جرافات الاحتلال هدمت منزلا في المنطقة الغربية من البلدة، يتكون من طابقين وتبلغ مساحته 180 مترا مربعا، وتعود ملكيته لعائلة نبيل ناجي.
الى ذلك اقتحم عشرات المستوطنين، اليوم الاثنين، المسجد الأقصى، بحراسة مشددة من شرطة العدو الصهيوني.
وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة أن المستوطنين اقتحموا الأقصى على شكل مجموعات من جهة باب المغاربة، إلى باب السلسلة، ونفذوا جولات استفزازية وأدُّوا طقوسًا تلمودية عنصرية في ساحات المسجد وباحاته، خصوصًا في المنطقة الشرقية منه.

وكان المتطرف إيتمار بن غفير، المكلف بمنصب وزارة الأمن الداخلي، تعهد بالعمل على تغيير الوضع القائم حاليًا بشأن صلاة المستوطنين في المسجد الأقصى، وشرعنة البؤر الاستيطانية، وتغيير تعليمات فتح إطلاق النار بشأن الفلسطينيين.

وتتواصل الدعوات المقدسية إلى تكثيف شد الرحال والرباط الدائم في المسجد الأقصى، لصد اقتحامات المستوطنين المتواصلة، ومواجهة مخططات الاحتلال التهويدية.

ويتعرض الأقصى يوميا عدا الجمعة والسبت، لاقتحامات المستوطنين بحماية قوات الاحتلال، على فترتين صباحية ومسائية، في محاولة لتغيير الأمر الواقع بالأقصى، ومحاولة تقسيمه زمانيًّا.
من جهة أخرى شهدت مناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة، تواصلاً في عمليات المقاومة خلال الأربع وعشرين ساعة الأخيرة، وسجلت 11 عملاً مقاوماً بينها عملية إطلاق نار وتصدي للمستوطنين وتحطيم لمركباتهم، إلى جانب مواجهات.
ووفق مصادر فلسطينية أطلق مقاومون النار صوب نقطة عسكرية على جبل عيبال في مدينة نابلس، فيما أصيب مستوطنين اثنين رشقاً بالحجارة في مدينة القدس المحتلة.

كما تصدى فلسطينيون لأربع اعتداءات للمستوطنين، تخللها تحطيم مركبة مستوطنين، واندلاع 5 مواجهات وإلقاء حجارة.

وفي مدينة القدس المحتلة، ألقى شبان الحجارة صوب مستوطن في بيت حنينا، تخللها إلقاء حجارة وتصدي للمستوطنين.

وفي ذات السياق، اندلعت مواجهات مع قوات العدو في بلدة عابود برام الله، وتمكن خلالها الشبان من رشق جنود الاحتلال بالحجارة، والتصدي لاعتداءات المستوطنين.

كما اندلعت مواجهات أخرى مع قوات العدو في بلدة رمانة بجنين، ذلك ضمن تواصل أعمال المقاومة في الضفة الغربية التي تشهد تصاعداً واضحاً خلال الآونة الأخيرة.

وتواصلت الأسبوع الماضي أعمال المقاومة والمواجهات مع قوات العدو والمستوطنين في الضفة الغربية، قتل خلالها مستوطن، وأصيب عدد من الجنود والمستوطنين فيما استشهد 4 مواطنين.

جدير ذكره أنه في الفترة الممتدة من 18-11-2022 حتى 24-11-2022 استشهد 4 مواطنين، وقتل مستوطن في القدس المحتلة، فيما أصيب 66 آخرون بجراح في عدة مناطق.

كما وقع 224 عملاً مقاوماً بينها عملية تفجير مزدوجة في القدس، و20 عملية إطلاق نار، وعملية دهس، و13 عملية إلقاء عبوات متفجرة وزجاجات حارقة.

عن اليمن الحر الاخباري

شاهد أيضاً

الكاهلي يدشن توزيع السلات الغذائية للأسر المحتاجة والملصقات التوعوية

اليمن الحرالاخباري/   بالتزامن مع أحياء أبناء الشعب اليمني العظيم لعيد الأعياد عيد جمعة رجب …