أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / زخم جماهيري كبيرفي يوم القدس واليمنيون يجددون: فلسطين والقدس قضيتنا الاولى رغم العدوان والحصار

زخم جماهيري كبيرفي يوم القدس واليمنيون يجددون: فلسطين والقدس قضيتنا الاولى رغم العدوان والحصار

اليمن الحر الاخباري/متابعات
شهدت العاصمة صنعاء ومختلف المحافظات اليمنية امس الجمعة مسيرات جماهيرية حاشدة بمناسبة يوم القدس العالمي وذلك تحت شعار “القدس أقرب”.
ورددت الحشود الجماهيرية الشعارات المؤكدة على الموقف الثابت والمبدئي لليمن تجاه القضية الفلسطينية ونصرة الشعب الفلسطيني حتى استعادة كامل أراضيه المغتصبة وإقامة دولته المستقلة على كامل ترابه وعاصمتها القدس الشريف.
وجددت الحشود التأكيد على استمرار الشعب اليمني في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة في مواجهة صلف وغطرسة الكيان الصهيوني ودول الاستكبار العالمي.

وأكد المشاركون أن إحياء يوم القدس العالمي، تأكيد على وحدة صف الأمة تجاه القضية الفلسطينية وتوجيه بوصلة العداء نحو العدو الصهيوني المغتصب للأراضي والمقدسات الإسلامية في فلسطين.

كما أكدت تلك المسيرات الحاشدة استمرار صمود وثبات الشعب اليمني في مواجهة تحالف العدوان والتمسك بموقفه في مناصرة الشعب الفلسطيني كموقف ثبات ومبدئي انطلاقاً من هويته الإيمانية.
وتوجه قائد الثورة السيد عبد الملك بدرالدين الحوثي، بالشكر للشعب اليمني، الذي خرج خروجا مشرفا في مناسبة يوم القدس العالمي.

وقال السيد عبد الملك بدرالدين الحوثي خلال محاضرته الرمضانية مساء امس إن خروج الشعب اليمني اليوم هو تعبير عن موقفه المبدئي الإيماني الصادق، وهو يعبر عنه دائما ويترجم موقفه هذا في توجهه الصادق وصموده ومواجهته للعدوان.

في ثلاث مسيرات حاشدة:
ابناء صعدة: تمسك الشعب اليمني بالقضية الفلسطينية، نابع من هويته الإيمانية وأصالته ووعيه وثقافته .

الى ذلك شهدت محافظة صعدة امس ثلاث مسيرات جماهيرية حاشدة لإحياء يوم القدس العالمي تحت شعار ” القدس أقرب “.

وردد المشاركون في المسيرات الجماهيرية التي خرجت بمدينة صعدة وخولان عامر ومديرية رازح، الهتافات والشعارات المنددة بالعدوان الإسرائيلي المستمر على الشعب الفلسطيني، وصمت المجتمع الإسلامي تجاه تلك الانتهاكات الإجرامية.

ففي المسيرة بمدينة صعدة، والتي تقدمها محافظ صعدة محمد جابر عوض ورئيس هيئة الاستخبارات العسكرية اللواء عبدالله الحاكم ووكلاء ومدراء المحافظة، أكد المشاركون وقوف أبناء الشعب اليمني المبدئي والثابت إلى جانب الشعب الفلسطيني

واعتبروا تمسك أبناء الشعب اليمني بالقضية الفلسطينية، نابع من هويته الإيمانية وأصالته ووعيه وثقافته .. مشيرين إلى استمرار دعم القضية والشعب الفلسطيني والمقدسات الإسلامية حتى تحرير كامل ترابه وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

وأدان بيان صادر عن المسيرات استمرار الجرائم التي ترتكبها قوات العدو الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني.

وطالب البيان بحملة مستمرة لمقاطعة البضائع الأمريكية والإسرائيلية .. داعياً إلى توحيد كلمة الأمة الإسلامية ورفض الخضوع والتضامن مع الشعب الفلسطيني إزاء ما يتعرض له من جرائم وانتهاكات.

وأكد البيان أن القضية الفلسطينية، تمثل جوهر الصراع بين المستكبرين والمستضعفين وأن ثمرة هذا الصراع هو انتصار منطق الحق على منطق القوة.

واستنكر بيان مسيرة مدينة صعدة بيوم القدس العالمي، هرولة الأنظمة العميلة للتطبيع مع الكيان الصهيوني .. معتبراً ذلك انضماماً إلى صف العدو وخيانة الأمة وقضاياها المصيرية.

ودعا البيان، القوى والفصائل الفلسطينية إلى المصالحة الوطنية وتماسك الجبهة الداخلية لمواجهة العدو الصهيوني.

محافظة مأرب تحيي يوم القدس العالمي في أربع ساحات بحضور رسمي وشعبي كبير

وشهدت محافظة مأرب امس مسيرات ووقفات حاشدة في أربع مديريات، لإحياء يوم القدس العالمي بحضور رسمي وشعبي كبير.

ففي منطقة قانية بمديرية ماهلية، رفعت الحشود الجماهيرية الأعلام الفلسطينية والشعارات المؤكدة على أن فلسطين هي القضية المركزية للشعب اليمني والأمة العربية والإسلامية.

وأشاد محافظ مأرب علي محمد طعيمان، بخروج أبناء مأرب المشرف لإحياء يوم القدس العالمي .. معتبراً خروج الشعب اليمني بالملايين إلى الساحات، تضامناً مع الشعب الفلسطيني والقدس رغم العدوان والحصار، رسالة لمحور الشر الصهيوأمريكي وتيار التطبيع أن القدس ستبقى حية في القلوب مهما كانت الظروف.

وقال “إن استهداف الشعب اليمني الحر باستمرار العدوان الأمريكي السعودي منذ ست سنوات، محاولة لإشغاله عن قضايا الأمة المركزية، لكن اليوم ألحق الشعب اليمني الهزيمة بالغزاة والمرتزقة، وكان وما يزال حاضر بقوة إلى جانب قضايا الأمة وفي المقدمة قضية فلسطين”.

ودعا المحافظ طعيمان أبناء مأرب إلى رفد الجبهات بالمال والرجال لاستكمال معركة تحرير المحافظة وكل شبر في أرض الوطن من دنس قوى الاحتلال والمرتزقة.

فيما أشار مشرف المحافظة عبدالغني جبران الى أهمية إحياء يوم القدس العالمي لتذكير العالم بمظلومية الشعب الفلسطيني.

وأكد أن القدس سيبقى حاضر في قلوب ووجدان المسلمين بصورة عامة واليمنيين بشكل خاص، حتى تحريرها وتطهيرها من رجس الصهاينة واليهود.

وأكد بيان صادر عن المسيرة ألقاه وكيل المحافظة سعيد بحيبح، أن إحياء يوم القدس العالمي، تأكيد على وحدة صف الأمة تجاه القضية الفلسطينية وتوجيه بوصلة العداء نحو العدو الصهيوني المغتصب للأراضي والمقدسات الإسلامية في فلسطين.

وأشار البيان إلى استمرار صمود وثبات الشعب اليمني في مواجهة تحالف العدوان والتمسك بموقفه في مناصرة الشعب الفلسطيني كموقف ثابت ومبدئي انطلاقاً من هويته الإيمانية.

وبارك المشاركون في المسيرة الانتصارات التي يحققها الجيش واللجان الشعبية في جبهات المحافظة .. مؤكدين دعمهم ورفدهم للجبهات حتى استكمال معركة التحرير وتحقيق النصر المؤزر.

وفي مديرية حريب القراميش، شهدت مسيرة حاشدة بيوم القدس العالمي، بحضور عضو مجلس الشورى ذياب أحمد ذياب ووكيل المحافظة محمد علوان ومدير الإعلام فارس القانصي ومدير أمن المديرية هزاع القحم.

وأكد المشاركون في المسيرة أن موقف الشعب اليمني تجاه القضية الفلسطينية نابع من هويته الإيمانية وأصالته وهو مستمر على موقفه في مناصرة الفلسطينيين والسعي لتحرير فلسطين والمقدسات والأراضي العربية المحتلة.

وأدان المشاركون في المسيرة هرولة بعض الأنظمة العربية للتطبيع مع العدو الإسرائيلي وفي المقدمة النظامين السعودي والإماراتي .. معتبرين ذلك انضماماً رسمياً إلى صف الأعداء وخيانة علنية للأمة.

ونظم أبناء مديرية بدبدة وقفة حاشدة بيوم القدس العالمي، بحضور مدير المديرية درعان السقاف وأمين محلي المديرية علي الحيي.

وأكد المشاركون في الوقفة على التمسك المبدئي والثابت بالقضية الفلسطينية .. داعين الشعوب العربية والإسلامية إلى التحرك الفاعل والقوي في دعم نضال الشعب الفلسطيني والوقوف معه حتى تحرير كل شبر من الأراضي المحتلة.

وأكد أبناء بدبدة استمرارهم في مقاطعة البضائع الأمريكية والإسرائيلية .. معلنين خلال الوقفة النفير العام واستعدادهم رفد الجبهات بالمال والرجال ومواصلة مسيرة النضال حتى تحرير القدس من دنس العدو الإسرائيلي وعملائه.

كما أقيمت وقفة في مديرية مجزر بيوم القدس العالمي، جدد أبناء المديرية تضامنهم مع القضية الفلسطينية وأهمية التحرك شعوب الأمة لتحرير القدس.

الجماهير في تعز : يوم القدس العالمي يوم النفير العربي لتحرير فلسطين والقدس من صلف وغطرسة الاحتلال الصهيوني.

واحتشد الآلاف من أبناء محافظة تعز امس بساحة مفرق ماوية بمنطقة الجند لإحياء يوم القدس العالمي تحت شعار “القدس أقرب”.

وأكد المشاركون في المسيرة الجماهيرية الحاشدة، بحضور رسمي وشعبي والشخصيات الاجتماعية والمشايخ والأعيان والوجهاء، الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة حتى استعادة كامل أراضيه وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وأشاروا إلى أن يوم القدس العالمي، يوم استنهاض الشعوب العربية والإسلامية وشحذ الهمم وتعبئة الجهود ورفع مستوى الوعي بالمسؤولية تجاه فلسطين التي تعتبر القضية المركزية والأولى للأمة، ويوم النفير العربي لتحرير فلسطين والقدس من صلف وغطرسة الاحتلال الصهيوني.

ولفت أبناء تعز إلى أن خروج أبناء الشعب اليمني في هذا اليوم، بهذا الزخم، دليل على مستوى وعي الشعب اليمني بالقضية الفلسطينية وعمق الارتباط والتمسك بها.

وألقيت في المسيرة كلمة عن السلطة المحلية بتعز ألقاها مدير مكتب التربية والتعليم بالمحافظة عبدالخالق الصراري، أكد من خلالها على الموقف الثابت والمبدئي للشعب اليمني الداعم لقضية فلسطيني القضية المحورية والمركزية لليمن والأمة.

وأوضح بيان صادر عن المسيرة، تلاه نائب مدير مكتب الإرشاد بالمحافظة سعيد السنافي، أن يوم القدس العالمي يتزامن مع تصاعد العدوان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني، ما يحتم على شعوب الأمة التحرك الفاعل لوقف العدوان ودعم المقاومة الفلسطينية.

وحيا البيان بكل إجلال واعتزاز صمود الشعب الفلسطيني وثباته في مواجهة قوات الاحتلال الصهيوني .. مباركاً تحرك أبناء فلسطين الأبطال في القدس وحي الشيخ جراح وتصديهم البطولي لجيش العدو الصهيوني.

وذكر بيان مسيرة يوم القدس العالمي بتعز أن القضية الفلسطينية، هي قضية أحرار الأمة وتمثل جوهر الصراع بين المستكبرين والمستضعفين.

وأشار إلى أن العدو الإسرائيلي يمثل خطراً حقيقياً على الأمة وتهديداً جدياً وفعلياً لأمن واستقرار المنطقة، ما يتطلب من جميع الشعوب العربية والإسلامية مقارعة الهيمنة الأمريكية الإسرائيلية.

واعتبر موقف الشعب اليمني تجاه القضية الفلسطينية نابع من هويته الايمانية وأصالته ووعيه وثقافته .. مجدداً التأكيد على التمسك المبدئي والثابت بالقضية الفلسطينية.

ودعا البيان الشعوب العربية والاسلامية إلى التحرك القوي في دعم جهاد الشعب الفلسطيني حتى تحرير كل شبر في فلسطين.

وندد البيان بهرولة بعض الأنظمة العربية للتطبيع مع الكيان الصهيوني .. معتبرا ذلك انضماماً رسمياً إلى صف الأعداء وخيانة علنية للأمة وقضاياها المركزية.

كما دعا بيان مسيرة يوم القدس العالمي بتعز، كافة الفصائل الفلسطينية إلى تعزيز وحدة الصف وتماسك الجبهة الداخلية لمواجهة الكيان الصهيوني.

وجدد التأكيد على موقف الشعب اليمني الثابت والداعم والمساند لحركة المقاومة في فلسطين ولبنان والعراق والبحرين ومقاطعة البضائع الأمريكية الصهيونية.

مسيرات حاشدة بذمار:
إحياء يوم القدس العالمي، عملا جهاديا في هذه المرحلة الحساسة من تاريخ الأمة وصراعها مع اليهود والغرب

الى ذلك أحيا أبناء ذمار يوم القدس العالمي امس بمسيرات جماهيرية حاشدة بمركز المحافظة والمديريات بمشاركة قيادات المحافظة وأعضاء السلطة المحلية والمكتب التنفيذي والإشرافي ومكونات المجتمع.

ففي المسيرة بمدينة ذمار، أشار المحافظ محمد ناصر البخيتي إلى صمود وشجاعة الشعب اليمني ووفائه لفلسطين وخروجه المشرف لإحياء يوم القدس العالمي.

ولفت إلى أن فلسطين، ستظل قضية أبناء اليمن الأولى والمركزية .. وقال” إن أبناء اليمن معنيون بالقضية الفلسطينية وكسر علو الصهاينة أكثر من غيرهم ومعركتنا مع الكيان الصهيوني حتمية”.

واعتبر المحافظ البخيتي قضية فلسطين وسيلة لتحرير الشعوب العربية والإسلامية من هيمنة قوى الاستكبار .. وأضاف” كرامتنا وعزتنا واستقلالنا وسيادتنا من كرامة وسيادة واستقلال فلسطين”.

وذكر أن العدوان الذي يُشن على الشعب اليمني، لأنه جعل قضية فلسطين قضيته الأولى .. مشيرا إلى أن تحالف الأعراب مع العدو الصهيوني ليس بغريب، فقد سبق وتحالفوا معه أيام الرسول صلى الله عليه وسلم، وأن دول العدوان أصبحت تشكل الخط الدفاعي الأول عن الكيان الصهيوني.

وأوضح أن عملية تحرير مأرب مصيرية لوجود قيادة تحالف العدوان وإدارة العمليات العسكرية العدوانية على اليمن، منها على أيدي سعوديين وبريطانيين وأمريكيين وربما إسرائيليين .. مبيناً أن أكثر ما يقلق قوى الاستكبار العالمي، تطوير اليمن لقدراته الصاروخية والجوية.

ودعا محافظ ذمار إلى الاهتمام بجبهة مأرب والإنفاق بسخاء لدعم التصنيع الحربي .. لافتاً إلى أن موازين القوى باتت لصالح اليمن.

وأكد أن الشعب اليمني مع السلام وليس الاستسلام، وخاطب دول العدوان قائلا “لن نوقف ضرب العمق السعودي وعملية تحرير مأرب وكل شبر من أرض اليمن، وإذا أرتم السلام فعليكم أن توقفوا العدوان وترفعوا الحصار وتنسحب كل القوات الأجنبية من اليمن لأننا لن نقبل بسلام بدون كرامة وسيادة واستقلال”.

فيما أشاد مشرف المحافظة فاضل محسن الشرقي، بمشاركة أبناء المحافظة الفاعل في إحياء يوم القدس العالمي .. وقال” خروجنا في هذا اليوم هو لإحياء قضية فلسطين في نفوسنا والتعبير عن مشاعر الرفض للكيان الصهيوني والاحتلال”.

واعتبر إحياء يوم القدس العالمي، عملا جهاديا في هذه المرحلة الحساسة من تاريخ الأمة وصراعها مع اليهود والغرب ويوماً ليقظة الشعوب الإسلامية والتعبير عن إرادتها في مواجهة اسرائيل وقدرتها على خوض غمار الصراع وتحقيق الانتصار.

وأشار إلى أن ما يتعرض له اليمن منذ ست سنوات من قصف وحصار وقتل، هو من أجل فلسطين وشعوب الأمة.

وحيا بيان صادر عن المسيرة بكل إجلال وإكبار صمود الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال والغطرسة الإسرائيلية.

وبارك تحرك الشباب من أبناء فلسطين في القدس وتصديهم البطولي لقوات العدو الصهيوني وقطعان المستوطنين .. لافتاً إلى أن قضية فلسطين هي قضية كل أحرار العالم، وتمثل جوهر الصراع بين المستكبرين والمستضعفين.

وبين أن موقف الشعب اليمني تجاه قضية فلسطين مبدئي ونابع من هويته الإيمانية وأصالته وثقافته .. مؤكداً استمرار موقفه الحق في مناصرة الشعب الفلسطيني والسعي لتحرير فلسطين والمقدسات وسائر الأراضي العربية المحتلة.

ودعا البيان الشعوب العربية والإسلامية إلى التحرك الفاعل في دعم جهاد ونضال الشعب الفلسطيني حتى تحرير كامل أراضيه، وتفعيل مقاطعة البضائع الامريكية والاسرائيلية باعتبار ذلك سلاح مؤثر، والعمل بكتاب الله لبناء الأمة وتحقيق نهضتها وعزتها.

ابناء عمران: فلسطين ستظل قضية الشعب اليمني الأولى، رغم ما يتعرض له من عدوان وحصار

وشهدت محافظة عمران امس مسيرتين بمدينتي عمران وخمر بيوم القدس العالمي تحت شعار “القدس أقرب”.

ورفعت الحشود الجماهيرية في المسيرتين، الأعلام الفلسطينية والشعارات المؤكدة على وقوف أبناء الشعب اليمني إلى جانب فلسطين وقضيته العادلة.

ورددت الحشود الشعارات المؤكدة على الموقف الثابت والمبدئي لليمن تجاه القضية الفلسطينية ونصرة الشعب الفلسطيني حتى استعادة كامل أراضيه المغتصبة وإقامة دولته المستقلة على كامل ترابه وعاصمتها القدس الشريف.

ففي مدينة عمران، أشار محافظ عمران الدكتور فيصل جعمان إلى أهمية إحياء يوم القدس العالمي، بما يعزز من حضور القضية الفلسطينية في وجدان الأمة.

وأوضح أن خروج أبناء الشعب اليمني بصورة عامة وأبناء عمران بشكل خاص، يأتي نصرة للشعب الفلسطيني والقدس الشريف، والتأكيد على أن فلسطين ستظل قضية الشعب اليمني الأولى، رغم ما يتعرض له من عدوان وحصار منذ أكثر من ستة سنوات.

وأكد المحافظ جعمان، أن أبناء الشعب اليمني، سيظلون الأنموذج الحي للانتصار لحق المقاومة العربية الفلسطينية وتحرير الأراضي المقدسة ومواجهة مشروع التطبيع مع الكيان الصهيوني ورفضهم لمشروع الهيمنة وقوى الاستكبار العالمي على الأمة.

فيما أكدت كلمات المشاركين في المسيرة أن الكيان الصهيوني هي العدو الحقيقي للأمة، وأن القضية الفلسطينية هي المركزية والأولى للأمة.

وعبرت الكلمة عن تضامن أبناء الشعب اليمني الكامل مع الشعب الفلسطيني في مواجهة قوى الاستكبار التي ترتكب أبشع الجرائم بحق الشعب فلسطين وانتهاك المقدسات.

وأكدت أن خروج أبناء عمران كغيرهم من أبناء المحافظات في هذا اليوم بهذا الزخم الجماهيري، دليل على مستوى الوعي بالقضية الفلسطينية وعمق ارتباطهم وتمسكهم بها.

وأدانت الكلمات هرولة بعض الأنظمة العربية للتطبيع مع العدو الإسرائيلي .. معتبرة ذلك انضماماً رسمياً إلى صف الأعداء وخيانة علنية للأمة وقضاياها.

ووجه بيان صادر عن المسيرتين تحية إجلال وإعزاز للشعب الفلسطيني على صموده في مواجهة الاحتلال والغطرسة الإسرائيلية.

وحيا البيان الشباب الثائر وأبناء القدس الذين مرّغوا أنف الاحتلال وكسروا عنجهيته وأرغموه على إزالة الحواجز في باب العامود، كما حيا المجاهد البطل منفذ عملية حاجز زعترة منتصر شلبي، الذي انتصر للقدس وأهل حي الشيخ جراح.

وأكد بيان المسيرتين أن القضية الفلسطينية قضية كل الأحرار في العالم، وهي تمثل جوهر الصراع بين المستكبرين والمستضعفين.

شارك في المسيرتين قيادة المحافظة وأعضاء من مجلسي النواب والشورى والمجالس المحلية والقيادات الإشرافية والأمنية والعسكرية والاجتماعية.
المسيرات الحاشدة في اب تندد بالجرائم الاسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني الرازح تحت الاحتلال والاضطهاد.

كما شهدت محافظة إب امس مسيرات حاشدة في مركز المحافظة ومديريتي يريم والعدين بيوم القدس العالمي.

وفي المسيرات التي تقدمها محافظ إب عبدالواحد صلاح والمشرف العام للمحافظة وعدد من وكلاء المحافظة وأعضاء مجلسي النواب والشورى ردد المشاركون هتافات وشعارات مؤيدة للقدس وللقضية الفلسطينية .

ونددت المسيرات بالجرائم الاسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني الرازح تحت الاحتلال والاضطهاد.

وخلال مسيرة مركز المحافظة أوضح محافظ إب لوكالة الانباء اليمنية (سبأ) أن مسيرات يوم القدس تعد رسالة لأمريكا واسرائيل وعملائهم برفض الاحتلال ومناصرة الشعب اليمني للقضية الفلسطينية وتحرير الأراضي المقدسة من الصهاينة المحتلين.

وجدد موقف أبناء المحافظة والشعب اليمني الثابت تجاه القضية الفلسطينية ونصرة اخواننا الفلسطينيين والتصدي للمؤامرات والمخطط الصهيوني على القدس والمقدسات الاسلامية بشكل خاص والمسلمين بشكل عام .. مؤكدا رفض أي تطبيع مع الكيان الاسرائيلي حتى إستعادة كافة الأراضي المغتصبة .

من جانبه أوضح مشرف عام المحافظة في كلمة له بالمناسبة أن العدو الصهيوني ينبغي أن يدرك أن العملاء والخونة من الأنظمة لن يستطيعوا كسر إرادة الشعوب وصرفها عن قضية القدس الشريف.

ولفت إلى أن ما يتعرض الشعب اليمني من عدوان غاشم لم ينسه القضية الأساسية والمركزية وهي فلسطين العربية الإسلامية .

بدوره شدد الشيخ عبدالباسط الحميدي في كلمة العلماء بالمحافظة على ضرورة الحفاظ على القيمة الدينية والعربية والتاريخية للقدس خصوصا لدى الشباب .

وأكد على ضرورة إستيعاب حجم المؤامرات التي تحاك ضد الأمة الإسلامية ومقدساتها من قبل الكيان الصهيوني الغاشم وسبل مواجهتها وفقا للثقافة القرآنية.

في غضون ذلك أكد بيان صادر عن المسيرة أن قضية فلسطين هي قضية أحرار العالم وتمثل جوهر الصراع بين المستكبرين والمستضعفين.

ونوه البيان إلى أن العدوان الاسرائيلي يمثل خطرا على الأمة وتهديدا جديا لأمن وأستقرار المنطقة ما يتطلب من جميع شعوبها النهوض بالمسؤولية ومقارعة الهيمنة الامريكية والاسرائيلية.

وبين المشاركون في بيانهم أن موقف الشعب اليمني من القضية الفلسطينية نابع من هويته الايمانية وأصالته ووعيه وثقافته وهو مستمر في موقف الحق في مناصرة الشعب الفلسطيني والسعي لتحرير فلسطين والمقدسات وسائر الاراضي المحتلة.

وجددوا موقفهم المبدئي والثابت تجاه القضية الفلسطينية ودعوة الشعوب العربية والاسلامية للتحرك الفاعل والقوي في دعم جهاد ونضال الشعب الفلسطيني حتى تحرير كل شبر في أراضي فلسطين الحبيبة.

تخلل الفعالية قصيدة شعرية للشاعر عبدالقادر البناء بعنوان يوم القدس

الجماهير في البيضاء : اليمنيون يرفضون التطبيع مع الكيان الصهيوني المغتصب للأراضي الفلسطينية والمقدسات الإسلامية

الى ذلك وشهدت مدينة البيضاء امس مسيرة جماهيرية حاشدة بيوم القدس العالمي تحت شعار ” القدس أقرب”.

وأكد المشاركون في المسيرة التي جابت شوارع المدينة الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة حتى استعادة حقوقه المشروع على كامل ترابه وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

وفي المسيرة التي حضرها وكيل أول المحافظة حمود محمد شثان والوكلاء الدكتور أحمد الشيبة وصالح المنصوري وناصر الريامي، أشار وكيل المحافظة لشؤون الوحدات الإدارية عبدالله أحمد الجمالي، إلى أهمية إحياء يوم القدس العالمي للتذكير بالقضية الفلسطينية والقدس الشريف، وما يتطلب على الأمة من واجبات في الدفاع عن القضية الفلسطينية والمقدسات الإسلامية.

وأكد رفض المكونات الرسمية والشعبية في اليمن التطبيع مع الكيان الصهيوني المغتصب للأراضي الفلسطينية والمقدسات الإسلامية ومنها القدس الشريف أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين في وقت تهرول أنظمة العمالة للتطبيع مع إسرائيل.

ولفت إلى أن الشعب اليمني يحيي يوم القدس العالمي، رغم استمرار العدوان والحصار، وما يرتكبه التحالف الأمريكي السعودي من جرائم بحق الشعب اليمني بحق الأطفال والنساء والشيوخ منذ ست سنوات .. داعياً إلى استمرار الصمود والثبات ودعم الجبهات بالمال والرجال والعتاد لمواجهة العدوان والدفاع عن اليمن وأمنه واستقراره وسيادته واستقلاله.

فيما أشار عضو رابطة علماء اليمن جعفر السيد في كلمة العلماء إلى ضرورة تعزيز التلاحم والاصطفاف لمواجهة التحديات الراهنة، في ظل العدوان والحصار.

وأوضح أن يوم القدس العالمي، يوم للتعبئة العامة لمواجهة الكيان الإسرائيلي .. لافتاً إلى مطامع الكيان الإسرائيلي للهيمنة على المنطقة العربية عبر حكامها العملاء.

ودعا العلامة السيد الشعب اليمني الى التلاحم لمواجهة العدوان الأمريكي السعودي والمرتزقة .. مشيداً بالانتصارات التي يحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مواجهة العدوان في مختلف الجبهات.

واعتبر بيان صادر عن المسيرة، القضية الفلسطينية، القضية الأولى والمركزية للشعب اليمني والأمة بصورة عامة .. مؤكداً تمسك الشعب اليمني بالموقف الثابت في دعم حركات المقاومة المواجهة للاحتلال الصهيوني الغاصب.

وأشار البيان إلى أهمية استمرار دعم جبهات مواجهة العدوان بالمال والرجال والقوافل الدعم والعطاء .. داعياً شعوب الأمة إلى التحرك لدعم وتعزيز خيار الجهاد والمقاومة الفلسطينية، مباركاً تحرك شباب فلسطين وتصديهم للعدو الإسرائيلي.

شارك في المسيرة مدير أمن المحافظة العميد عبدالله العربجي وعدد من المسئولين بقيادة المحافظة والمكاتب التنفيذية والمشايخ والوجهاء والشخصيات الاجتماعية.

المواطنون في محافظة حجة يحتشدون في 17 ساحة احياء ليوم القدس العالمي

واحتشّد عشرات الآلاف من أبناء محافظة حجة في 17 ساحة بالمدينة والمديريات في يوم القدس العالمي.

ورفع المشاركون في المسيرات التي تقدّمها المحافظ هلال الصوفي وأمين عام محلي المحافظة إسماعيل المهيم ومشرف المحافظة نايف أبو خرفشة وعدد من أعضاء مجلسي الشورى والنواب وأعضاء الهيئة الإدارية أعلام دولة فلسطين، والتأكيد على أن القضية الفلسطينية ستبقى القضية الأولى والمركزية للشعب اليمني والأمة.

ورددوا الشعارات المناهضة للكيان الصهيوني والمؤكدة على الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني ونصرته ودعم قضيته العادلة حتى تحريرها من دنس الاحتلال الصهيوني.

ونددوا بالتصعيد العدواني الخطير من قبل العدو الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني .. داعين شعوب الأمة إلى اتخاذ موقف حازم والتحرك الفاعل لوقف العدوان ودعم المقاومة الفلسطينية بالإمكانات اللازمة للتصدي للعدوان والكيان الصهيوني.

وحيا بيان صادر عن المسيرات صمود الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال والغطرسة الإسرائيلية .. مباركاً تحرك شبابه الأحرار في القدس وتصديهم البطولي لجيش الكيان الصهيوني والقطعان المستوطنين.

 

وأكد أبناء حجة أن فلسطين، ستظل قضية كل أحرار العالم وتمثل جوهر الصراع بين المستكبرين والمستضعفين .. لافتين إلى أن يوم القدس العالمي، يوم يحتشد فيه المؤمنون بانتصار منطق الحق على القوة ومحور الخير على الشر.

ولفت البيان إلى أن العدو الصهيوني يمثل خطراً حقيقياً على الأمة وتهديداً جدياً وفعلياً لأمن واستقرار المنطقة، ما يتطلب من جميع الشعوب تحمل مسئولية مواجهة الهيمنة الأمريكية الصهيونية وغطرستها وصلفها.

وأشار إلى الاستمرار على موقفه الحق في مناصرة الشعب الفلسطيني والسعي لتحرير فلسطين والمقدسات وسائر الأراضي العربية المحتلة والتطلع لدور أكبر في مناصرة الشعب الفلسطيني مع كافة أحرار العالم.

وجدد المشاركون في المسيرات التأكيد على التمسك المبدئي والثابت بالقضية الفلسطينية .. داعين الشعوب العربية والإسلامية إلى التحرك الفاعل والقوي في دعم جهاد ونضال الشعب الفلسطيني.

وأكد بيان مسيرات يوم القدس العالمي بحجة، أن الموقف الثابت للشعب اليمني تجاه القضية الفلسطينية نابع من هويته الإيمانية وأصالته ووعيه وثقافته .. لافتاً إلى أن أبناء الشعب اليمني في صدارة الشعوب الحرة الرافضة للهيمنة الأمريكية الصهيونية.

وأدان البيان هرولة بعض الأنظمة العربية للتطبيع مع العدو الإسرائيلي .. معتبراً ذلك انضماماً رسمياً إلى صف الأعداء وخيانة علنية للأمة وسقوط مدوي إلى مزبلة التاريخ.

ودعا القوى والفصائل الفلسطينية إلى وحدة الصف وتماسك الجبهة الداخلية ومواجهة العدو الإسرائيلي.

وأشار البيان إلى أن أبناء الشعب اليمني على الموقف الثابت والداعم والمساند لحركات الجهاد والمواقفة في فلسطين والعراق ولبنان والبحرين وغيرها .. داعين أحرار الأمة إلى مقاطعة البضائع الأمريكية والاسرائيلية باعتبار ذلك سلاح فاعل ومؤثر على الأعداء.

تخللت المسيرات بمشاركة وكلاء المحافظة ورؤساء وأعضاء وموظفي المحاكم والنيابات ومدراء المكاتب التنفيذية ورؤساء وأعضاء المجالس المحلية والمكتب الإشرافي والتربويين والقطاع الصحي والأكاديمي والعلماء وقيادات أمنية وعسكرية، قصائد شعرية.

ابناء المحويت : يوم القدس العالمي محطة هامة لتوجيه بوصلة العداء للكيان الصهيوني.

وشهدت مدينة المحويت امس مسيرة جماهيرية حاشدة إحياء ليوم القدس العالمي، وتضامنا ودعما للقضية الفلسطينية.

وردد المشاركون في المسيرة الجماهيرية التي جابت عدد من شوارع المدينة، الهتافات المنددة بانتهاكات الكيان الإسرائيلي الغاصب، ورفض تهويد القدس والتأكيد على حق الشعب الفلسطيني في تحرير أراضيه وإقامة دولته المستقلة على كامل ترابه وعاصمتها القدس الشريف.

وأكدوا على الموقف الثابت والمبدئي لليمن تجاه القضية الفلسطينية ونصرة الشعب الفلسطيني.. مشددين على أهمية إحياء يوم القدس العالمي لتوجيه بوصلة العداء للكيان الصهيوني.

وأكد المحافظ حنين قطينة في المسيرة التي شارك فيها وكلاء المحافظة وقياده السلطة المحلية والتنفيذية أن الرسالة الأبرز من إحياء هذا اليوم، دعوة أبناء الأمة إلى نبذ الفرقة والتفرغ إلى المعركة الرئيسية وهي مواجهة الكيان الغاصب ورفض الاعتداءات الصهيونية المتواصلة على الشعب الفلسطيني.

وأشار إلى أن إحياء يوم القدس العالمي هذا العام يأتي وتحالف العدوان الأمريكي السعودي يصعد من عدوانه وحصاره على الشعب اليمني.

وأدان بيان صادر عن المسيرة ألقاه مدير عام الإرشاد محمد الديلمي، بشدة جرائم الحرب التي ترتكبها قوات الكيان الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني.

وطالب البيان إلى مقاطعة البضائع الأمريكية والإسرائيلية .. داعيا إلى توحيد كلمة المسلمين ورفض الخنوع والخضوع والتضامن مع الشعب الفلسطيني إزاء ما يتعرض له من جرائم وانتهاكات.

وأكد أبناء المحافظة استمرارهم في الدفاع عن الوطن ومواجهة العدوان الأمريكي السعودي ..مشددين على ضرورة تعزيز التلاحم والاصطفاف لمواجهة العدوان وإفشال مخططاته التي تستهدف اليمن أرضا وإنسان.

وأكد البيان، أن القضية الفلسطينية، تمثل جوهر الصراع بين المستكبرين والمستضعفين وأن ثمرة هذا الصراع هو انتصار منطق الحق على منطق القوة.

وأدان هرولة الأنظمة العميلة للتطبيع مع الكيان الصهيوني معتبرا ذلك انضمام لصف العدو وخيانة للأمة.

ودعا البيان، جميع القوى والفصائل الفلسطينية إلى المصالحة الوطنية وتماسك الجبهة الداخلية لمواجهة العدو الصهيوني.

ابناء محافظة ريمة يدينون تواطؤ وخيانة الأنظمة العميلة وتطبيعها مع الكيان الصهيوني الغاصب
الى ذلك نظمت بمركز محافظة ريمة امس مسيرة جماهيرية بمناسبة يوم القدس العالمي.

وأكد المشاركون في المسيرة الذي تقدمها قيادات السلطة المحلية والإشرافية بالمحافظة أن الشعب اليمني لن يتراجع عن موقفة الثابت والمبدئي في نصرة الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

وأشار المشاركون، إلى أهمية إحياء يوم القدس العالمي والوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني لمواجهة الكيان الصهيوني الذي يرتكب جرائمه وانتهاكاته بحق الشعب الفلسطيني.

وجددت الحشود، التأكيد على استمرار الصمود والثبات في مواجهة تحالف العدوان الأمريكي السعودي وقوى الاستكبار العالمي.

وأكد بيان صادر عن المسيرة موقف اليمن الثابت تجاه القضية الفلسطينية القضية الأولى والمركزية للأمة رغم ما يتعرض له الشعب اليمني من عدوان وحصار.

وادان البيان تواطؤ وخيانة الأنظمة العميلة وتطبيعها مع الكيان الصهيوني الغاصب للمقدسات الإسلامية.

وحيا البيان الأحرار المرابطين في جبهات العزة والكرامة للدفاع عن الوطن وعزة الشعب اليمني .. مؤكدا أهمية تفعيل سلاح مقاطعة منتجات العدو الإسرائيلي والأمريكي.

إلى ذلك شهدت مراكز مديريات المحافظة مسيرات جماهيرية، رفع خلالها المشاركون اللافتات والشعارات المنددة بما تتعرض له القدس والشعب الفلسطيني من جرائم وانتهاكات من قبل الكيان الصهيوني.

وأكد المشاركون في المسيرات أهمية إحياء يوم القدس العالمي لتوحيد صف الأمة وتوجيه بوصلة العداء للكيان الصهيوني.. مجددين التأكيد على استمرار الشعب اليمني في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني في مواجهة صلف وغطرسة الكيان المحتل.

ورددت الحشود الشعارات المؤكدة على الموقف الثابت والمبدئي لليمن تجاه القضية الفلسطينية ونصرة الشعب الفلسطيني حتى استعادة كامل أراضيه وإقامة دولته المستقلة على كامل ترابه وعاصمتها القدس الشريف.

شارك في المسيرات الجماهيرية القيادات المحلية والتنفيذية والاشرافية والأمنية ومشايخ ووجهاء وشخصيات اجتماعية.

عن اليمن الحر الاخباري

شاهد أيضاً

وزير خارجية علي عبدالله صالح :المشروع الجديد للحل السياسي في اليمن يجب ان يكون جذريا وبعيدا عن رغبات الهيمنة

اليمن الحر الاخباري/متابعات كشف وزير الخارجية اليمني الاسبق، الدكتور أبو بكر القربي، اليوم الاحد، عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *