أخبار عاجلة
الرئيسية / اراء / القدس في قلوبنا

القدس في قلوبنا

حمدي دوبلة
ربما يتساءل البعض في دول الجوار وغيرها من بلدان المنطقة والعالم عن سر الزخم الجماهيري الكبير الذي ظهرت به احتفالات الشعب اليمني بيوم القدس العالمي يوم الجمعة الماضي وكيف له وهو يعيش اسوأ ظرف انساني في ظل عدوان وحصار متواصلين منذ سبعة اعوام ان يبدي كل ذلك التفاعل والحماس في موقفه ازاء القدس والاقصى وفلسطين في الوقت الذي يهرول فيه المترفون في انظمة الخزي والعار والعمالة في منطقتنا الى احضان العدو الصهيوني مطبعين بخنوع واستسلام وسعادة ايضا
– الموقف اليمني من فلسطين والمقدسات الاسلامية المغتصبة في ارض الرباط المقدس ليس بغريب او مستحدث او وانما هو كمايقول السيد عبدالملك الحوثي ثابت ومبدئي وينطلق من هويته الايمانية ودائما ما يعبر عنه ويترجم موقفه هذا في توجهه الصادق وصموده ومواجهته للعدوان الامريكي الصهيوني المتواصل منذ سبع سنوات عجاف وهدفه كمابات يعرف ذلك القاصي والداني القضاء المبرم على اي صحوة في اتجاه تحريرمقدسات الامة في فلسطين من دنس اليهود وهي في المهد
-لكن احتفالات هذا العام بيوم القدس في اليمن هدفت ايضا الى ارسال رسائل هامة الى المطبعين سواء من سبق منهم الى هذا العار ام اولئك المنتظرين لتهيئة الظروف المناسبة بان لا تفريط ولاتراجع ولاهوادة فيما يتعلق بالمقدسات وانه لا سكوت ولا تسليم لاهواء ورغبات الخارجين عن اجماع الامة في انظمة البيع والتزلف والنفاق والذين شجعوا من خلال هرولتهم الغريبة الى التطبيع الكيان الغاصب بتوسيع عملياته الاجرامية ضد الشعب الفلسطيني الاعزل واخرها جريمة اقتحام قوات الاحتلال للمسجد الأقصى والاعتداء على المصلين والتهجير القسري للفلسطينيين وهي الجريمة التي اسفرت عن اصابة اكثر من 205فلسطينيا وكشفت اقنعة الزيف والخداع والتضليل التي لبسها المطبعون بان مااقدموا عليه من اتفاقات مع الكيان الصهيوني انما هو من اجل فلسطين والفلسطينيين وهاهم يلوذون بالصمت ازاء جرائم وانتهاكات العدو بحق اشقائهم ليس ذلك فحسب بل يحاولون من خلال ابواقهم التبرير لتلك الانتهاكات الصارخة لكل المبادئ والقيم الانسانية والدولية في تجرد واضح من الاخلاق والقيم العربية
-مواقف اليمن الثابتة والمبدئية رسميا وشعبيا من مظلومية الشعب الفلسطيني الشقيق وفي التمسك بحقوق الامة ومقدساتها ومعها الشعوب الحرة في دول محور المقاومة وجه ويوجه ضربات موجعة لقطار مايعرف بصفقة القرن التي باتت تترنح امام امواج الغضب الجماهيري وهي تعلن للقريب والبعيد بان القدس والاقصى في القلوب وان المسيرة ستتواصل حتى تحرير القدس الشريف وكافة الاراضي المحتلة من دنس الصهاينة .
“نقلا عن صحيفة الثورة”

عن اليمن الحر الاخباري

شاهد أيضاً

كانوا مجرد اطفال

لينا كيلاني في سابقة نادرة قامت بها جريدة (نيويورك تايمز) الأميركية تصدرت صور الأطفال الشهداء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *