الجمعة , أبريل 19 2024
الرئيسية / اراء / كلام الناس(62) .. صور ونماذج مسيئة ..

كلام الناس(62) .. صور ونماذج مسيئة ..

حسن الوريث

قال الراوي ..
قبل أن أسألك ياصديقي الصحفي وادخل معك في الموضوع أود أن أقول لك الحمد لله على السلامة جراء الحادث المروري الذي كاد يودي بحياتك.. والسؤال هو .. انت كتبت عن النفق المؤدي من جامع قبة المتوكل إلى باب السباح فهل زرته الان لتشاهد حجم الاوساخ والقمامة والروائح الكريهة التي تزكم الانوف والظلام الدامس في النفق فهل قمت بزيارته ؟ قلت له ياصديقي العزيز.. اولا شكرا لك على مشاعرك والحمد لله على السلامة وقدر الله ولطف.. ولارحم الله مدير عام المرور وكل من يسكت عنه ولم يقم بتغييره لانه اصبح كارثة من كوارث البلاد .. وعموما وبالعودة إلى الاجابة عن سؤالك.. قبل أيام كنت مع أحد الزملاء الصحفيين الأعزاء وقررنا المغامرة والدخول من النفق هروبا من قطع الشارع الرئيسي الذي يعتبر مغامرة لان حجم الفوضى المرورية فيه لايطاق وفي الحقيقة أن هذا النفق يمثل ابشع صورة للدولة والحكومة وعدم قيامها بمسئولياتها وواجباتها وهذه أبسط صورة لعجزها .. وفي نفس المنطقة لو تحركت قليلا إلى حديقة التحرير التي صارت مأوى للكلاب والمجانين ستتاكد ان هذه فعلا صورة البلد السيئة والمشينة وهذه مأساة يا صديقي الصحفي وكلامك فعلا حقيقي وصحيح فهذا النفق صار الناس كلما مروا منه يصبون غضبهم على الدولة والحكومة اما حديقة التحرير فهي تمثل صورة من أبشع الصور لبلدنا.. قلت له يا صديقي العزيز.. سوف انقلك إلى مكان قريب يمث صورة سيئة لوزارة التربية والتعليم وماعليك سوى أن تتجه أمتار قليلة من الحديقة في ميدان التحرير حيث تباع المناهج الدراسية في السوق السوداء وفي وضح النهار وباغلى الاسعار وستسمع مايفوله الناس عن التربية والتعليم.. هذه الوزارة الفاشلة والتي عجزت عن توفير المنهج المدرسي وحولت مطابع الكتاب المدرسي الحكومية التي انشئت اصلا لتوفير الكتاب المدرسي للمدارس الحكومية وبأسعار ورسوم رمزية لكنها صارت مصدر رزق لهم ومصدر عذاب للمواطن اليمني الذي عجز عن شراءها والكثير منهم اخرج اولاده من المدارس .. واذا ارادت ان تعرف الصورة القاتمة اكثر لهذه الوزارة فما عليك إلا الاتجاه إلى الجهة الشرقية لمدرسة عبد الناصر وستشاهد كمية الاوساح والقمائم التي تنتشر هناك واشياء لايمكن ان تجدها حتى في مقلب الازرقين ..
قال الراوي ..
هذا الأمر يتكرر في كافة مدارسنا التي تعكس الصورة المشينة للتربية والتعليم وفي كل الوزارات والمؤسسات فهل مررت من أمام السور الشرقي لوزارة الاتصالات وشاهدت تلك الاوساخ والقمامة والمجانين في هذا المكان ؟ وهل مررت من أمام السور الشرقي لوزارة الداخلية والذي يمثل صورة الوزارة السيئة؟ وهل مررت من أمام وخلف القصر الجمهوري ومكتب الرئاسة وشاهدت المناظر المخزية للقمامة والاوساخ ؟ وهل مررت من خلف وامام كافة الوزارات والمؤسسات والهيئات الحكومية وأقسام الشرطة وشاهدت كميات الاوساخ والقمامة التي تنتشر امامها وخلفها وعلى جوانبها؟ .. قلت له يا صديقي العزيز أمر مؤسف فعلا ان تجد هذه الصور المشينة والتي تدل فعلا على عجز وسوء وفشل وهروب من المسئولية وكل مسئول يدخل ويخرج من أمام وزارته ومؤسسته في سيارته المعكسة والمعطرة باجود أنواع العطور والبخور ولم يكلف نفسه ان يتنازل ويقوم بجولة خارج السور لكن كل منهم بعيد كل البعد عن اساسيات المسئولية وهذا الأمر مؤلم فعلا يؤكد اننا مازلنا وسنظل بعيد عن بقية بلدان خلق الله لاننا عجزنا عن أبسط الأمور فما بالكم بكبارها.
قال الراوي ..
مأساة فوق مأساة ان نبقى هكذا وان يظل كل مسئول مهتم بنفسه ولا يهتم بأمور الناس الذي يفترض أنه جاء لخدمتهم وهذه رسالتنا لأعلى هرم السلطة والدولة والحكومة بأن الشعب اليمني يستحق منكم الكثير تقديرا له على صموده وصبره والجزاء يفترض أن يكون التقدير والاحترام واختيار مسئولين لخدمته وليس لخدمة أنفسهم.. ونحن هنا نقلنا الصورة البسيطة التي تدل على غياب الدولة والحساب لكل من يقصر في عمله فما بالك بالأمور الكبيرة .. فإذا كنا عجزنا عن أبسط الأمور فلا يمكن أن ننجح في الأمور الكبيرة.. فهل وصلت الرسالة أم أن الأمر سيبقى كما هو عليه ويبقى كل مسئول فاشل وعاجز في عمله بل أن هؤلاء يحظون على الدوام بالرعاية والمرتبات والنفقات والسيارات والبيوت على حساب الشعب المظلوم والمغلوب على أمره ؟.

عن اليمن الحر

شاهد أيضاً

عقلانية إيران وجنون إسرائيل!

يحيى نشوان* ايران تقول إن ردها على إسرائيل كان فى إطار القانون الدولى وكان ينبغى …