السبت , يوليو 20 2024
الرئيسية / أخبار / وزير النقل : صنعاء لن تقبل الا بفتح مطار صنعاء كاملا ولكل الوجهات للشعب اليمني

وزير النقل : صنعاء لن تقبل الا بفتح مطار صنعاء كاملا ولكل الوجهات للشعب اليمني

اليمن الحر الاخباري/متابعات
قال وزير النقل بصنعاء عبدالوهاب الدرة ان التحالف يريد اعادة الوضع في مطار صنعاء ال المربع الاول من خلال حظر الرحلات الجوية .
وأكد الوزير الدرة في تصريحات له اليوم ان صنعاء لن تقبل بذلك ولن تقبل الا بفتح كل الوجهات للشعب اليمني .
وأشار الدرة، إلى أنه ليس هناك أي قرار من الأمم المتحدة لإيقاف مطار صنعاء وفرض الحصار عليه وما يقوم به التحالف جريمة حرب.
وكانت إدارة شركة الخطوط الجوية اليمنية بالعاصمة صنعاء قد أكدت أمس الاثنين، أن التحالف غير جاد في فتح مطار صنعاء الدولي من خلال قيامه بجدولة وجهة واحدة فقط هي “رحلات صنعاء – عمان”.
وأكدت الخطوط الجوية اليمنية، في بيان، أن التحالف مستمر في إغلاق مطار صنعاء الدولي بشكل كامل وتخصيص المقاعد للبيع في خارج اليمن.
وشددت على أن ذلك التفافاً وتنصلاً واضحاً ودليلا على عدم جديته في فتح مطار صنعاء الدولي بهدف زيادة معاناة الشعب اليمني ورفع الحرج عنه أمام المجتمع الدولي.
كما أكدت أن هذه الخطوة غير مقبولة نهائياً، كونها التفافاً على فتح مطار صنعاء ومحاولة ذر الرماد في العيون وتنصلاً من التحالف عن التزاماته في رفع القيود عن مطار صنعاء الذي يقدّم خدماته الملاحية والإنسانية لثلثي سكان الجمهورية اليمنية.
وأفاد بأن الحلول الترقيعية والمماطلة التي ينتهجها التحالف غير مجدية ولن تقبل بها القيادة والشعب اليمني، إلا بالفتح الكامل والشامل لمطار صنعاء الدولي.
وأشار بيان إدارة الخطوط الجوية اليمنية إلى أنها أرسلت للتحالف بجدولة رحلات ثلاث وجهات القاهرة والهند والأردن لاعتماد التصاريح لها.
ولفت إلى أن الرحلات الجوية والوجهات حق من حقوق الشعب اليمنية كفلته القوانين والمواثيق الدولية ومنظمة الطيران المدني الدولي “الايكاو”.
وحملّت إدارة الخطوط الجوية اليمنية بصنعاء التحالف كامل المسؤولية في الاستمرار والتعنت لمنعه فتح مطار صنعاء .

عن اليمن الحر الاخباري

شاهد أيضاً

محللون وخبراء: الاستهداف اليمني لـ”تل ابيب” من أخطر العمليات ضد دولة الاحتلال منذ 7 أكتوبر الماضي.

اليمن الحر الاخباري/متابعات احتلّت العملية التي نفّذتها القوات المسلحة اليمنية، فجر امس ، ضدّ هدف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *