الإثنين , أكتوبر 2 2023
الرئيسية / أخبار / مركز الحوار لتنمية ثقافة حقوق الإنسان بذماريدين اقتحام مسلحين لفعالية كان يقيمها واعتقال المشاركين فيها

مركز الحوار لتنمية ثقافة حقوق الإنسان بذماريدين اقتحام مسلحين لفعالية كان يقيمها واعتقال المشاركين فيها

اليمن الحر الاخباري/ذمار/يسرى الحماطي
أدان مركز الحوار لتنمية ثقافة حقوق الإنسان بذمارما تعرض له من اعتداء مسلح يوم الخميس االماضيمن قبل ..
أشخاص يتبعون جهة أمنية في المحافظةوالذين قاموت باقتحام مقر المركز
واعتقال ضيوف الفعالية التي كان يقيمها والمشاركين فيها
واضاف المركز في بيان تلقى “اليمن الحر الاخباري “نسخة منه انه في تصرف غير مسؤول يعكس حالة من الفوضى الأمنية
بناء على بلاغ ( كاذب ) وهذا ما تكشفت عنه المتابعة تم اقتحام المركز واعتقال المشاركين بصورة مسيئة وهمجية .
مشيرا الى ان مركز الحوار كان قد أعلن عن فعاليته المتمثلة بندوة نقاشية حول
( دعم التعليم ودور المبادرات المجتمعية)
وقام بتوزيع الدعوات والتواصل مع جهات مسؤولة رسمية للمشاركة
وكانت الدعوة عامة للحضور..
لكنه فوجئ بعد مغادرة وكيل المحافظة الأستاذ/ محمد عبد الرزاق
وبعض كبار الضيوف والصحفيين والإعلاميين باقتحام المقر
واعتقال الحاضرين فيه بمبرر أنه لم يتم إبلاغ عاقل ومشرف الحارة بالفعالية.

ومركز الحوار إذ يدين بشدة ويستنكر ما تعرض له
من اعتداء على مقره وعلى الضيوف المشاركين
في فعاليته المجتمعية التي تدعم قطاع التعليم
وتهدف لمساندة العملية التعليمية بهذه الصورة غير المسؤولة،
فإنه يرفع احتجاجه ومطالبته لقيادة السلطة المحلية وعلى رأسها
الأخ/ محمد البخيتي محافظ المحافظة رئيس المجلس المحلي
وجميع القيادات الأمنية في المحافظة لإيقاف هذه التصرفات والاعتداءات غير المبررة
تحت مسمى ( البلاغات الزائفة والكاذبة )
التي لم تمس مركز الحوار وحده بمسيرته الطويلة في العمل المدني والمجتمعي..
بل وقد تطال الجهود المجتمعية وتعرقل الدعم المجتمعي والتعاون بين الجهود الشعبية والجهود الرسمية في المحافظة،
ويدعو المركز بإذن الله تعالى لعقد لقاء مع قيادة المحافظة بهذا الشأن.
وبحمد الله تعالى يثمن مركز الحوار ـ لتنمية ثقافة حقوق الإنسان بذمارـ عاليا جميع الجهود الكبيرة والمسؤولة
التي قام بها عدد من الشخصيات الرسمية والقيادات الأمنية وقيادات المجتمع المدني والشخصيات الاجتماعية
لتضامنهم الكبير والملموس مع المركز تجاه هذا الاعتداء،
ونشكر لهم وقوفهم المشرف أمام هذا التصرف الذي يهدد السلم المجتمعي
ويثير الذعر الداخلي ويسيء للجانب الأمني
الذي من المفترض أن يكون الجهة المسؤولة
عن حفظ الأمن وصون الممتلكات وحماية الحقوق والحريات .

عن اليمن الحر الاخباري

شاهد أيضاً

إلى حيث ألقت رحلها أم قشعم !!

الحسين السراجي في بلادنا يتخلد المسئولون مجلس النواب تخلد حكومة تخلدت مجلس الشورى تخلد وزراء …