أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / الفوضى تعم الجنوب المحتل من عدن حتى سقطرى بسبب صراع المرتزقة

الفوضى تعم الجنوب المحتل من عدن حتى سقطرى بسبب صراع المرتزقة

اليمن الحر الاخباري/متابعات
اخذ الصراع المحتدم بين فصائل وادوات العدوان في الجنوب في الاتساع والتصاعد ليشمل غالبية مناطق المحافظات الجنوبية والشرقية من عدن وحتى سقطرى التي تشهد توترا ووضعا امنيا غير مسبوق في ظل المواجهات بين مليشيات مايسمى المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم اماراتيا وبين عناصر الشرعية المزعومة التي تدعمها السعودية فيما يؤكد محللون سياسيون بان قطبي العدوان في الرياض وابوظبي متفقان تماما على تقسيم اليمن ونشر الاقتتال والفتن بين اليمنيين وانما يسعيان من خلال هذا الاختلاف الشكلي على تغذية اسباب الصراع بين ادواتها من المرتزقة المحليين الذين باعوا ضمائرهم ووطنهم للاعداء.
وياتي هذا الصراع المتفاقم بين المليشيات والكيانات التابعة لكل من الامارات والسعودية في ظل استمرار تدهور مختلف الخدمات العامة للمواطنين في عدن وغيرها من المحافظات الجنوبية الشرقية الخاضعة للعدوان وفصائلها المتناحرة

وتشهد محافظات عدن وأبين وشبوةولحج والضالع وحضرموت وحتى محافظة سقطرى النائية تحشيدات عسكرية من قبل اطراف الصراع باشراف ودعم مباشر من كل من ابوظبي والرياض
ويرى مراقبون أن هذا الصراع والتوتر يأتي بالتزامن مع مسرحية الحوار بين المرتزقة الذي ترعاه مملكة العدوان والتي لا يهمها التئام الشمل بين المكونات اليمنية .

على هذا الصعيد أكد شهود عيان وجود توتر أمني غير مسبوق و تحشيدات عسكرية في محافظات عدن أبين وشبوة وسقطرى منها تحشيدات مايعرف بألوية العمالقة القادمة من الساحل الغربي تماشيا مع التصعيد الذي يقوده الانتقالي الانفصالي لاستكمال سيطرته العسكرية على المحافظات الجنوبية .

الى ذلك اتهم موالون لـمليشيات الانتقالي الانفصالية حكومة الارتزاق بأنها قمعت الخميس في شبوة مظاهرة لأنصارها كانت تطالب بانفصال جنوب اليمن عن شماله.

وندد بيان بمقتل شخص واحد على الأقل من أتباع الانتقالي برصاص مليشيات هادي في مدينة عزان وإصابة آخرين خلال المظاهرة، واعتقال عدد من المتظاهرين
الفوضى في مديريات المحافظة كافة .

في غضون ذلك، أفادت مصادر ميدانية في محافظة أبين بأن القوات التابعة لحكومة الفار هادي عملت خلال الأسابيع الماضية على تعزيز وجودها العسكري في مناطق أبين الخاضعة لها المتاخمة لمحافظة شبوة بالتزامن مع استمرار مليشيات تابعة للمجلس الانتقالي الانفصالي في تعزيز وجودها في المناطق الخاضعة لها

وكانت مواقع صحفية تابعة لحزب الإصلاح وأخرى للحراك الجنوبي قد كشفت عن تحشيدات عسكرية باتجاه المحافظات الجنوبية وفرض قرارات هادي الأخيرة التي قضت بإقالة ثلاثة من المسؤولين المواليين للإمارات.

وقالت مصادر محلية في محافظة أرخبيل سقطرى أ بأن موالين للمجلس الانتقالي الجنوبي الانفصالي سيطروا على مقرمايسمى بقوات النجدة في المحافظة إثر قرار للفار هادي باقالة مدير الشرطة في المحافظة من منصبه
.

وبينما لا تزال الأوضاع يشوبها قدر من التوتر الأمني، ذكرت مصادر محلية في الجزيرة اليمنية الأكبر، أن جهودا تبذل من قبل وسطاء لتجنب أي مواجهة مسلحة بين مقاتلي قوات حكومةالارتزاق ومليشيات الانتقالي الانفصالي .

وبحسب مراقبون فإنه منذ سيطرة مليشيات الانتقالي الانفصالي الجنوبي على محافظة عدن ومحافظتي الضالع ولحج وأجزاء من أبين شهدت هذه المناطق تراجعا كبيرا في الخدمات الضرورية من قبيل الكهرباء والمياه وهي الخدمات غير المتوفرة اصلا منذ سيطرة مليشيا العدوان عليها قبل عامين.
ويرى مراقبون بأن أدوات السعودية والامارات يتقاسمون السيطرة على محافظات الجنوب بترتيب وتنسيق إماراتي سعودي فيما يظل الخلاف بينهما وفقا لخبراء ومراقبين عبارة عن مسرحية هزلية ومحرقة وقودها تلك الفصائل المتناحرة والأبرياء من المواطنين من أبناء المحافظات الجنوبية وهدفها الاخير ـ بحسب خبراء سياسيون وعسكريون يكمن في تجزئة اليمن وادخال اليمنيين في دوامة من الصراع الذي لا ينتهي.

عن اليمن الحر

شاهد أيضاً

وفاة اسطورة ملاعب “الساحرة المستديرة” مارادونا اثر سكتة قلبية

اليمن الحر الاخباري / متابعات اكدت وسائل إعلام أرجنتينية وفاة أسطورة كرة القدم دييجو مارادونا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *