أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / مليشيات الامارات تحول سقطرى الى ثكنة عسكرية وساحة للفوضى ومرتزقة هادي ينتقمون من مواطني شبوة

مليشيات الامارات تحول سقطرى الى ثكنة عسكرية وساحة للفوضى ومرتزقة هادي ينتقمون من مواطني شبوة

اليمن الحر الاخباري/خاص
اتهم مسئولون تابعون لسلطات الفار هادي مليشيات الانفصال الاماراتية بالعمل على تجريف مؤسسات الدولة باارخبيل سقطرى وانشاء معسكرات ومليشيات مسلحة في الارخبيل
هذه المليشيات العنصرية اتهمت مرتزقة حكومة هادي بالتنكيل بابناء محافظة شبوة وتنفيذ سياسة انتقامية ضد ابناء الجنوب عموما
ويواصل ركنا الارتزاق في مليشيات مايسمى المجلس الانتقالي الانفصالي التابع للامارات وعناصر الشرعية المزعومة صراعهما الدموي في مختلف المحافظات الجنوبية والشرقية المحتلة وكذا تبادل الاتهامات بمارسات فساد وتخريب وعنصرية ضد المواطنين في تلك المناطق الخاضعة لقوى العدوان والاحتلال.
وفيما اتهم مسئولون محسوبون على شرعية الفار هادي مليشيات الامارات العنصرية بتنفيذ عملية تجريف لمؤسسات الدولة وإقصاء قيادات مااسماها بالشرعية في محافظة سقطرى وجه مسئولون في “مجلس الانفصال الاماراتي” اتهامات مماثلة لما تسمى عناصر الشرعية بممارسة ارهاب الدولة في محافظة شبوة
وكشف محافظ محافظة أرخبيل سقطرى في حكومة الارتزاق المدعو رمزي محروس، اليوم عن عملية تجريف لمؤسسات الدولة وإقصاء قيادات “الشرعية” من مليشيات الانتقالي المدعوم من ابوظبي .
ورفض محروس في منشور له على فيسبوك تلك الإجراءات واعتبرها باطلة ومرفوضة، مشيراً إلى إنها تزيد من تعقيد الوضع وعرقلة الجهود للحل وعودة الوضع على ماكان عليه قبل مااسماه التمرد وعودة “مؤسسات الدولة المدنية والعسكرية والأمنية.”حسب وصفه
وقال محروس “تعمل عناصر المجلس الانتقالي في محافظة أرخبيل سقطرى وبإيعاز من داعميها على المزيد من تجريف “مؤسسات الدولة وإقصاء القيادات من مفاصل الدولة واستبدالهم بعناصرهم في المرافق الأمنية والعسكرية والمدنية واستحداث مواقع عسكرية في الأرخبيل.”
وأضاف أن هناك عملية “ملشنة المحافظة وتوزيع السلاح وبيعه في الأسواق في مظاهر غريبة ومستهجنة وخارجة عن النظام والقانون وأعراف وتقاليد المجتمع.”
من جهتها اصدرت ماتسمى القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الاماراتي بمحافظة شبوة مساء الخميس بيانا ادانت فيه مااسمتها الحملة التعسفية التي أقدمت عليها مليشيات الإخوان الإرهابية بحق أبناء منطقة باعرام بميفعة. وأكد البيان رفض المجلس الإنتقالي العنصري مااطلق عليه مشروع التنظيم الإخواني الذي جثم على المحافظة منذ شهر اغسطس من العام الماضي وما يمثله من تهديد لشبوة وللجنوب عموما حسب ماورد في البيان معتبرا ممارسات العناصر التابعة لحكومة الفار هادي بانها تاتي في اطار تنفيذ سياستها الإنتقامية تجاه أبناء شبوة
وتمكنت مليشيات الامارات الانفصالية وبدعم وتواطؤ واضح من قبل قوات الاحتلال السعودي مؤخرا من دحر مليشيات هادي من جزيرة سقطرى في اطار توجه يريده العدوان لتمكين المرتزقة الانفصاليين من احكام السيطرة على كافة ارجاء الجنوب المحتل والتمهيد كما يقول محللون سياسيون لتنفيذ مخطط تقسيم اليمن وفرض الانفصال بالقوة خدمة لمخططات ومآرب اسياد الرياض وابوظبي في كل من واشنطن وتل ابيب وهو ما بدا بالفعل باعلان هذه المليشيات فور اقرارها مااسمته الادارة الذاتية للجنوب بالرغبة في التطبيع مع الكيان الصهيوني وتمكين الامارات والسعودية في السيطرة على ثروات البلاد والتحكم بموانئها وسواحلها المترامية الاطراف وتسهيل عملية ايجاد قواعد عسكرية امريكية تحت حجج ومزاعم مكافحة الارهاب
ويؤكد الخبراء والمتابعون بان الدعم الكبير الذي تتلقاه مليشيات الانفصال العنصرية من قبل الرياض وابوظبي اسقط وبشكل نهائي اكاذيب ومزاعم دعم مايسمى بالشرعية ووضع حدا لكل مايقال عن حرص قوى العدوان والاحتلال للحفاظ على امن واستقرار ووحدة اليمن

عن اليمن الحر الاخباري

شاهد أيضاً

مشروع النظافة بالأمانة يرفع أكثر من 3 ألف طن من مخلفات النظافة في يوم العيد

  اليمن الحر الاخباري-ماهر محمد رفع مشروع النظافة بأمانة العاصمة في أول أيام عيد الأضحى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *