الإثنين , مايو 27 2024
الرئيسية / أخبار / اليمنيون في فعالياتهم الرافضة لقرارترمب: امريكا وإسرائيل مصدرُ الإرهاب والاستكبار وهما من يصدِّرانه للعالم

اليمنيون في فعالياتهم الرافضة لقرارترمب: امريكا وإسرائيل مصدرُ الإرهاب والاستكبار وهما من يصدِّرانه للعالم

اليمن الحر الاخباري/ متابعات
تواصلت امس في مختلف محافظات اليمنية الفعاليات الرافضة لقرار الادارة الامريكية السابقة بحق اليمن وقيادته مجددة دعوتها لادارة الرئيس جو بايدن بالغاء القرار فورا
أدانت خمسون منظمة مجتمع مدني ومؤسّسة حقوقية وإغاثية ونقابة ومركز ومبادرة يمنية، قرار الإدارة الأمريكية تصنيف أنصار الله منظمة إرهابية.

وأكدت في بيانات منفصلة أن القرار ستكون له تداعيات كارثية على الوضع الإنساني باليمن وجهود السلام والاستجابة الإنسانية .. محملة الولايات المتحدة كامل المسؤولية عن التداعيات الناتجة عن القرار.

وأشارت إلى ممارسات الإدارة الأمريكية الإرهابية بحق الشعب اليمني منذ ست سنوات من خلال العدوان والحصار المنافي لكل القيم والتشريعات الدولية.

وأوضحت المبادراتُ والجمعيات والمؤسّسات والمنظمات أن عزمَ الإدارة الأمريكية تصنيفَ أنصار الله ما يسمى بقائمة الإرهاب ليس إلا من باب الحصول على مكاسبَ سياسيةٍ واقتصادية من الرياض التي باتت تجهز للترتيبات الأخيرة لإعلان التطبيع مع كيان العدوّ الصهيوني.

وأكدت أن إدارة ترامب التي تلفُظُ أنفاسَها الأخيرة تسعى لإفراغِ ما تبقى في خزينتها العدوانية التي علمت خلال الأربع السنوات الماضية على تغذية الحروب والاقتتال في المنطقة وارتكاب المجازر وجرائم الإبادة الجماعية في اليمن والعراق وسوريا وليبيا والعديد من البلدان الإسلامية.

كما أكدت المؤسّساتُ في بياناتها رفضَها القاطعَ للقرار الأمريكي ضد أنصار الله .. معبرة عن استهجانها لإدراج أية دولة أَو منظمة أَو مكون وكل مَن يعادي أمريكا في قوائم الإرهاب الأمريكية.

وأشارت البيانات إلى أن الولاياتِ المتحدةَ الأمريكيةَ وإسرائيل مصدرُ الإرهاب والاستكبار، وهما من يصدِّرُ الإرهاب للعالم .. مؤكدة أن الولايات المتحدة خَاصَّة في فترة ولاية ترامب هي الأكثر إرهاباً ورعايةً للإرهاب في العالم.

ودعت البياناتِ الأمم المتحدة ومجلسَ الأمن وجميعَ المنظمات الحقوقية والإنسانية إلى أن تقفَ موقفاً مسؤولاً رافضاً لهذا القرار المتهور غير المسؤول.

 

حرائر صعدة ينددن بالقرارالامريكي ويسيرن قافلة مالية لابطال الجيش واللجان

الى ذلك نظم القطاع النسائي بمديرية سحار محافظة صعدة في عدد من العزل وقفات تنديداً بقرار الإدارة الأمريكية تصنيف أنصار الله منظمة إرهابية .

صاحب الوقفات تسيير قافلة مالية دعماً وإسناداً لأبطال الجيش واللجان الشعبية المرابطين في ميادين العزة والكرامة.

ورفعت في الوقفات الشعارات المنددة بالإرهاب الأمريكي والعدوان والحصار على اليمن.

واستنكرت المشاركات استمرار الصمت الدولي تجاه ما يتعرض له الشعب اليمني من جرائم وانتهاكات وإرهاب لم يسبق له مثيل.

ودعت المشاركات أحرار العالم إلى رفع أصواتهم لإدانة الغطرسة الأمريكية الصهيونية وأدواتهم من الأنظمة العميلة الخانعة التي تتآمر على الشعوب الحرة.

وطالبن المنظمات الحقوقية وفي مقدمتها الأمم المتحدة بإعادة النظر في سياستها حول ما يتعرض له الشعب اليمني من جرائم وحصار وانتهاكات وحرب اقتصادية ممنهجة.

وأكدت البيانات الصادرة عن الوقفات أن التعسف الأمريكي السعودي بحق الشعب اليمني لن يزيده إلا قوة وصلابة وثباتا في مواجهة العدوان.

وأشارت إلى أن أمريكا هي البؤرة الحقيقية للإرهاب وأن استمرار الوصاية الامريكية واذلالها للشعوب هو الإرهاب بعينه.. مؤكدة استمرار الصمود والثبات .

.
فعاليات احتجاجية بالحميدات في الجوف رفضاً للإرهاب الأمريكي

ونظم أبناء مديرية الحميدات بمحافظة الجوف امس وقفة احتجاجية للتنديد بالقرار الأمريكي تصنيف أنصار الله ضمن قائمة الجماعات الإرهابية.

وألقيت في الوقفة كلمات أكدت أن أمريكا راعية الإرهاب في العالم ومشاركة في العدوان على الشعب اليمني.

وأشارت الكلمات إلى أن القرار الأمريكي يهدف لحرف البوصلة عن الجرائم البشعة التي ارتكبها تحالف العدوان بقيادة أمريكا بحق اليمن أرضا وأنسانا.

واعتبرت أمريكا مصدرة الارهاب إلى العالم ومثيرة الحروب في أوساط البلدان العربية والإسلامية.

وأكد أبناء الحميدات استمرار الصمود في مواجهة العدوان ورفد الجبهات بالمال والرجال حتى تحرير كامل تراب الوطن من دنس الإحتلال والمرتزقة.

فعاليات تعز تستنكر الصمت الدولي ازاء الجرائم بحق الشعب اليمني

ونظم أبناء مديرية شرعب الرونة بمحافظة تعز امس وقفة تنديداً بالقرار الأمريكي تصنيف أنصار الله منظمة إرهابية.

وفي الوقفة أكد وكيل المحافظة حامس الحباري، أن القرار يعكس فشل إدارة ترامب وحلفائها في اليمن، مشيراً إلى أن أنصار الله حركة وطنية تمثل الشعب كله في مواجهة الهيمنة الأمريكية.

وشدد على أهمية استمرار الثبات والصمود في مواجهة تحالف العدوان الإرهابي وإفشال مخططاته التآمرية.

وندد المشاركون باستمرار العدوان والحصار واحتجاز المشتقات النفطية… مستنكرين الصمت الدولي تجاه ما يتعرض له الشعب اليمني من جرائم وانتهاكات وإرهاب منذ ست سنوات.

ودعوا أحرار العالم إلى رفع أصواتهم لإدانة الغطرسة الأمريكية الصهيونية وأدواتهم من الأنظمة العميلة الخانعة التي تتآمر على الشعوب الحرة..

كما أقيمت امس بمديرية جبل حبشي في محافظة تعز وقفة تنديداً بقرار الإدارة الأمريكية تصنيف أنصار الله منظمة إرهابية.

واستنكر المشاركون في الوقفة استمرار الصمت الدولي تجاه ما يتعرض له الشعب اليمني من جرائم وانتهاكات وإرهاب لم يسبق له مثيل.

ودعوا أحرار العالم إلى رفع أصواتهم لإدانة الغطرسة الأمريكية الصهيونية وأدواتهم من الأنظمة العميلة الخانعة التي تتآمر على الشعوب الحرة.

وأكدوا أن التعسف الأمريكي السعودي بحق الشعب اليمني لن يزيده إلا قوة وصلابة وثباتاً في مواجهة العدوان.

وأشار المشاركون إلى أن أمريكا هي البؤرة الحقيقية للإرهاب وأن استمرار الوصاية الأمريكية وإذلالها للشعوب هو الإرهاب بعينه..

الحديدة : جرائم امريكا وادواتها لن تسقط بالتقادم

وفي محافظة الحديدة نظم أبناء عزلة الدمانية بمديرية المراوعة امس وقفة للتنديد بالتصنيف الأمريكي لأنصار الله.

واستنكر المشاركون في الوقفة، ما يرتكبه تحالف العدوان السعودي الأمريكي من جرائم حرب وحصار جائر بحق الشعب اليمني.

وحيا المشاركون الانتصارات التي يحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف جبهات العزة والشرف .

وفي الوقفة أكد القائم بأعمال المحافظ محمد قحيم، أن تصنيف أمريكا للشعوب الحرة بالإرهاب لن يؤثر في مسار تحركها المناهض للهيمنة والاستكبار العالمي.

واستنكر الجرائم الإرهابية التي ترتكبها أمريكا وأعوانها في تحالف العدوان بحق الشعب اليمني منذ ست سنوات.. مؤكدا أن هذه الجرائم لن تسقط بالتقادم.

وشدد قحيم على ضرورة تعزيز الاصطفاف والتلاحم لإفشال مخططات قوى العدوان .. داعيا إلى الاستمرار في دعم جبهات العزة والشرف بالمال والرجال.

وحمل بيان صادر عن الوقفة التي حضرها وكيل المحافظة أحمد دهموس وأمين عام المجلس المحلي بالمديرية قاسم شيدلي، المجتمع الدولي ومؤسساته وفي مقدمتها الأمم المتحدة مسؤولية صمتها عما يتعرض له اليمن من عدوان وحرب إبادة.

وأشار البيان إلى أن الشعب اليمني يدرك أن أمريكا هي أم الإرهاب وداعمة العدوان عليه.. مؤكدا أن هذا القرار لن يزيد الشعب اليمني إلا تلاحما والتفافا حول قيادته الثورية والسياسية.

ونظم أبناء عزلة الخضارية بمديرية باجل محافظة الحديدة امس وقفة احتجاجية تنديداً بالقرار الأمريكي تصنيف أنصار الله ضمن قائمة الإرهاب.

واستنكر المشاركون في الوقفة التي حضرها مدير المديرية أدهم ثوابة وأمين محلي المديرية محمد معافا، بالإرهاب الأمريكي ورعايته للجماعات الإرهابية في العالم.

وأكدوا أن أمريكا مصدر الإرهاب ومنبعه والداعمة الأولى للإرهاب في المنطقة وعدوانها على الشعب اليمني منذ ست سنوات.

واستنكر بيان صادر عن الوقفة القرار الأمريكي بتصنيف أنصار الله منظمة إرهابية .. لافتاً إلى رفض الشعب اليمني للقرار الأمريكي الأرعن.

وحمّل البيان الأمم المتحدة والمجتمع الدولي مسؤولية تبعات القرار الأمريكي على الوضع الإنساني في اليمن .. مستغرباً الصمت الأممي تجاه الإرهاب الذي يتعرض له أبناء اليمن على مدى ست سنوات من قبل أمريكا وعملائها في المنطقة.

ودعا البيان أبناء الشعب اليمني إلى الالتفاف حول القيادة الثورية والسياسية لانتزاع حقوقه من المعتدين وتطهير الأراضي اليمنية من رجس الغزاة والمحتلين.
قبائل مارب: القرار استهدف الشعب اليمني باكمله

وفي محافظة مارب نظمّت قبائل جهم بمديرية صرواح امس لقاءً قبلياً رفضاً لقرار الإدارة الأمريكية تصنيف أنصار الله ضمن قائمة ما يسمى بالجماعات الإرهابية.

وألقيت في اللقاء الذي حضره مدير مديرية صرواح مرعي العامري ومدير مكتب التربية والتعليم بالمحافظة علي الزايدي ومدير فرع الهيئة العامة للزكاة صالح السقاف، كلمات أشارت إلى أن القرار الأمريكي، لن يستهدف مكوناً بعينه بل الشعب اليمني بأكمله.

واعتبرت أمريكا أم الإرهاب ورأس الشر في العالم وقائدة العدوان على الشعب اليمني.

وأشارت الكلمات إلى أن القرار، محاولة فاشلة للنيل من صمود وإرادة اليمنيين وتلاحمهم في مواجهة العدوان المستمر على اليمن منذ ست سنوات وفي ظل انتصارات متوالية في مختلف الجبهات وكذا التطور في الكبير في القدرات العسكرية اليمنية.

وجددت قبائل جهم في بيان صادر عنها التأكيد على الصمود في وجه العدوان والاستمرار في رفد الجبهات بقوافل المال والرجال والتصدي للمحاولات الأمريكية للنيل من الجبهة الداخلية.

ودعا البيان كافة القبائل الوقوف صفاً واحداً والجهوزية لتحرير المحافظات المحتلة وإسقاط مخططات قوى العدوان والمرتزقة .. محملاً الأمم المتحدة والمجتمع الدولي، مسؤولية الصمت إزاء ما يتعرض له الشعب اليمني من عدوان وحصار.

الى ذلك أكد محافظ مأرب علي محمد طعيمان أن القرار الأمريكي بتصنيف أنصار الله ضمن قائمة ما يسمى بالإرهاب محاولة فاشلة ويائسة للنيل من صمود الشعب اليمني في وجه العدوان.

وأوضح المحافظ طعيمان في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن أمريكا مارست الإرهاب ضد شعوب العالم منذ عشرات السنين وارتكبت مجازر وحشية بحق آلاف المدنيين.

واعتبر مشاركة أمريكا بصورة المباشرة في العدوان على الشعب اليمني والحصار، خير دليل على الإرهاب الذي تمارسه بحق اليمن منذ ست سنوات.

وأشار المحافظ طعيمان إلى أن قرار الإدارة الأمريكية يأتي في إطار محاولة تعويض فشلها وخسارتها في تركيع الشعب اليمني والنيل من صموده والإنتصارات المتوالية التي تحققت خلال المرحلة الماضية في مختلف الجبهات والتطور النوعي في التصنيع العسكري.

ودعا محافظ مأرب أحرار الشعب اليمني إلى مزيد من التلاحم والاصطفاف إلى جانب القيادة الثورية والسياسية والعمل على تقوية الجبهة الداخلية والتحشيد لرفد الجبهات بالمال والرجال حتى تحقيق النصر وهزيمة قوى العدوان والمرتزقة.

فعاليات البيضاء:ممارسات امريكا بحق اليمن ارهاب متكامل

وفي محافظة البيضاء نظم أبناء مديرية ذي ناعم امس وقفة تحت شعار “أمريكا أم الإرهاب” للتنديد بالقرار الأمريكي تصنيف أنصار الله منظمة إرهابية.

وفي الوقفة، اعتبر أمين عام المجلس المحلي بالمديرية الخضر المشرقي ومسؤول المكتب الإشرافي طارق الريامي والشيخ علي صالح العمري عن المشايخ ،ما تمارسه أمريكا من عدوان على الشعب اليمني، إرهاب بكل ما تعنيه الكلمة.

وأشاروا إلى أن القرار الأمريكي لن يزيد الشعب اليمني إلا صمودًا وثباتًا والتفافاً إلى جانب القيادة الثورية والسياسية دفاعاً عن اليمن أرضاً وأنساناً.

واستنكروا غطرسة الإدارة الأمريكية ضد الدول والشعوب الحرة الرافضة لهيمنتها في المنطقة والمناهضة للتطبيع مع الكيان الصهيوني.

وحذر بيان صادر عن الوقفة الإدارة الأمريكية الجديدة من التورط في اليمن والتمادي في ارتكاب الجرائم والمجازر ضد اليمنيين.

وثمن موقف الأحرار في العالم المناهض للقرار الأمريكي ضد أنصار الله والشعب اليمني بصورة عامة .. مشيداً بوقوف أبناء البيضاء إلى جانب الجيش واللجان الشعبية ودعمهم للجبهات بالمال والرجال والعتاد.

وحث البيان كافة أبناء الشعب اليمني على توحيد الصفوف لمواجهة المؤامرات التي تحاك ضد الأمة ودعم محور المقاومة لمواجهة الأنظمة العميلة المساندة للمشروع الأمريكي الصهيوني
ابناء لحج يؤكدون استمرار النفير في مواجهة العدوان

الى ذلك ٌقيمت بمديرية القبيطة في محافظة لحج وقفة للتنديد بالقرار الأمريكي تصنيف أنصار الله منظمة إرهابية.

واستنكر المشاركون في الوقفة القرار الأمريكي الذي يؤكد مدى الإفلاس الذي وصلت اليه الإدارة الأمريكية وتحالف العدوان بعد ست سنوات من الجرائم والإرهاب بحق الشعب اليمني.. مؤكدين استمرار النفير العام في مواجهة العدوان الأمريكي السعودي.

ولفتوا إلى أن القرار الأمريكي لن يزيد الشعب اليمني إلا صلابة وصموداً في مواجهة العدوان.

كما استنكروا غطرسة الإدارة الأمريكية بحق الدول والشعوب الرافضة والمناهضة للتطبيع مع الكيان الصهيوني .. مشيرين إلى استمرار الصمود والتحشيد للجبهات دفاعاً عن الوطن وأمنه واستقراره وسيادته واستقلاله.

القطاع الصحي بحجة:تصرف همجي هدفه اطالة امد العدوان على اليمن

ونظمت رئاسة وموظفو هيئة المستشفى الجمهوري ومكتب الصحة بمحافظة حجة امس وقفة احتجاجية للتنديد بقرار الخارجية الأمريكية تصنيف أنصار الله منظمة إرهابية.

وفي الوقفة اعتبر رئيس هيئة المستشفى الجمهوري الدكتور إبراهيم الأشول، قرار الخارجية الأمريكية تصرفاً همجياً هدفه إطالة أمد العدوان على الشعب اليمني ومضاعفة معاناة اليمنيين وطمس الجرائم المروعة التي ارتكبتها أمريكا بحق نساء وأطفال اليمن منذ ست سنوات.

وأشار إلى أن الإجراء سيزيد من تماسك الشعب اليمني واصطفافهم إلى جانب قائد الثورة السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي في مواجهة الإرهاب الأمريكي.

وأدان بيان صادر عن الوقفة بأشد العبارات قرار الخارجية الأمريكية تصنيف أنصار الله منظمة إرهابية .. مؤكداً الرفض القاطع للقرار الذي يمس أحد المكونات الوطنية المقاومة للعدوان والغطرسة الأمريكية الصهيونية السعودية الإماراتية.

وندد البيان بالصمت الدولي الذي لم يحرك ساكناً إزاء ما يرتكبه تحالف العدوان بحق الشعب اليمني من مجازر بشعة منذ ست سنوات.

وحمل البيان الإدارة الأمريكية المسئولية الكاملة إزاء تداعيات وتبعات القرار الأمريكي على الأوضاع الإنسانية الصعبة التي يعانيها منها أبناء الشعب اليمني جراء العدوان والحصار.

وأشاد بتضامن عدد من المنظمات الدولية وشعوب العالم الحرة وتنديدهم بالقرار الأمريكي ووقوفها إلى جانب الشعب اليمني.

قبائل بني حشيش: يجب مواجهة السياسة الامريكية الرعناء

الى ذلك احتشدت قبائل مديرية بني حشيش محافظة صنعاء امس رفضاً لقرار الخارجية الأمريكية تصنيف أنصار الله منظمة إرهابية.

وخلال وقفة حاشدة بحضور عضو مجلس الشورى فضل مانع ، أعلنت قبائل المديرية النفير استعدادا لمواجهة تداعيات العدوان والسياسة الأمريكية الرعناء بحق الشعب اليمني.

وأكدت كلمات المشاركين أن القرار الأمريكي لن يرهب أبناء اليمن وأن الخط الذي يمضي عليه الشعب المتمثل بالمسيرة والمنهج القرأني سيواجهون به طواغيت الظلم والاستبكار مهما بلغت التحديات.

واعتبرت هذا القرار مسرحية مفضوحة لمحاولة النيل من صمود وإرادة اليمنيين وتلاحمهم في مواجهة العدوان والمرتزقة سيما في ظل الانتصارات المتوالية بجبهات العزة والكرامة وما تحقق من مكاسب ميدانية وعمليات ردع في العمق السعودي.

وأكد المشاركون أن إمعان العدوان في ارتكاب الجرائم والحصار والحرب تستدعي تعزيز تلاحم كافة القبائل لإسناد الجيش واللجان الشعبية في التنكيل بجحافل الغزاة والثأر من قتلة الأطفال والنساء وطرد المحتل.

وحملوا الأمم المتحدة والمجتمع الدولي، مسؤولية الصمت إزاء ما يتعرض له الشعب اليمني من عدوان وحصار، مؤكدين أن جرائم وانتهاكات التحالف ومرتزقته لن تسقط بالتقادم.

ودعا بيان صادر عن الوقفة كافة القبائل الوقوف صفاً واحداً والتأهب والجهوزية لتحرير المحافظات المحتلة وإسقاط مخططات قوى العدوان والمرتزقة.

عن اليمن الحر الاخباري

شاهد أيضاً

القسام تقصف “تل أبيب” برشقة كبيرة وتواصل حصد جنود وآليات العدو في غزة

اليمن الحر الاخباري/متابعات قصفت المقاومة الفلسطينية، اليوم الأحد، عاصمة كيان العدو الصهيوني برشقة صاروخية كبيرة، …