السبت , يوليو 31 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / اعلان هام من البنك المركزي في صنعاء

اعلان هام من البنك المركزي في صنعاء

اليمن الحر الاخباري

أصدر البنك المركزي اليمني اليوم الثلاثاء ، بيان بخصوص استمرار دول العدوان ومرتزقتها في تدمير الاقتصاد والعملة الوطنية فيما يلي نصه:
استمراراً لجرائم دول العدوان ومرتزقتها الهادفة إلى تدمير الاقتصاد والعملة الوطنية بهدف زيادة معاناة الشعب اليمني في كامل مناطق الجمهورية، وفي خطوة إجرامية جديدة، قامت دول العدوان ومرتزقتها وعبر ما يسمى بالبنك المركزي عدن بتزوير(تزييف) العملة الوطنية من خلال طباعة عملة من فئة ألف ريال (1000 ريال) مشابهة لفئة الألف ريال المطبوعة في عام 1438 هـ – 2017م المتداولة حالياً في مناطق حكومة الإنقاذ الوطني، كما تم التدوين على هذه العملة المزورة أنها طبعت في عام 1438 هـ – 2017م.
وعليــه، يؤكد البنك المركزي اليمني بأن ورقة العملة المتداولة حالياً في مناطق حكومة الإنقاذ الوطني من فئة ألف ريال (1000 ريال) المصدرة في عام 1438 هـ – 2017م هي التي يبدأ رقمها التسلسلي بحرف ( أ)، وأن أي عملة مشابهة من فئة ألف ريال (1000 ريال) مدون عليها عام 1438 هـ – 2017م ورقمها التسلسلي يبدأ بحرف أخر غير حرف ( أ) هي عملة مزورة ويمنع التعامل بها أو حيازتها أو نقلها.
حيث قام ما يسمى بالبنك المركزي عدن يوم أمس الإثنين ببدء الضخ من هذه العملة المزورة في مدينتي عدن والمكلا لما يقارب (60) مليار من أصل (400) مليار وصلت مؤخراً إلى مينائي عدن والمكلا.
– مثال على الرقم التسلسلي لورقة العملة المتداولة حالياً في مناطق حكومة الإنقاذ الوطني من فئة (1000 ريال) المطبوعة في عام 1438 هـ – 2017م:
6743089 أ/32
– مثال على الرقم التسلسلي لورقة العملة المزورة من فئة (1000 ريال) المدون عليها أنها طبعت في عام 1438 هـ – 2017م :
6743089 د/32
كما يؤكد البنك المركزي اليمني أنه سيظل صمام أمان للاقتصاد الوطني، ويطمئن أبناء الشعب اليمني أنه وبالتعاون مع كافة الجهات المختصة سيفشل محاولة دول العدوان ومرتزقتها كما نجح في افشال المحاولات السابقة.
والله الموفق والمعين
صادر عن البنك المركزي اليمني

عن اليمن الحر

شاهد أيضاً

بدا ملتحيا بعد اختفائه لعقد كامل ..سيف الإسلام القذافي: سأعود إلى الساحة السياسية الليبية .

اليمن الحر الاخباري/ متابعات صرّح سيف الإسلام القذافي، نجل الرئيس الليبي السابق معمر القذافي، خلال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *