الجمعة , يونيو 21 2024
الرئيسية / أخبار / ثمنا لدماء الجنود السودانيين في اليمن ..البرهان:نستعد لاستثمار سعودي كبير وزيارتنا لتل ابيب متواصلة

ثمنا لدماء الجنود السودانيين في اليمن ..البرهان:نستعد لاستثمار سعودي كبير وزيارتنا لتل ابيب متواصلة

اليمن الحر الاخباري/ متابعات
كشف الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني، في مقابلة مع صحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية، عن مبادرة سعودية استثمارية ضخمة سيعمل السودان على تهيئة البيئة المناسبة لاستيعابها قريبا.. في خطوة اعتبرها مراقبون ثمنا لدماء الجنود السودانيين الذين يُقتلون في اليمن
وكان الاعلام الحربي التابع للقوات المسلحة اليمنية قد بث مؤخرا مشاهد لجثث قتلى سودانيين في مواجهات بمنطقة حرض الحدودية مع السعودية الى جانب عدد من الاسرى
وأقر البرهان بالاختلالات والتشوهات السياسية والاقتصادية والأمنية التي استطالت مع تمدد الحكومة الانتقالية، لكنه عزاها إلى التشاكس والتشظي السياسي، معربا عن التزامه التام بعملية التحول الديمقراطي وإكمال عملية الانتقال إلى المرحلة الانتخابية بالتعاون مع كل الشركاء الوطنيين.
وعن جمود العلاقة بين الحكومة الانتقالية الحالية والمكون المدني، قال: “ليس هناك أمام القوى السياسية خيارات كثيرة للحلول، إما نتوافق أو ننتظر حتى انطلاق الانتخابات، ومتى ما جلست هذه القوى معا ووصلت إلى تفاهم وتوافق بينها، حينها سنعلن استعدادنا للجلوس والتفاهم معها أو نقدم لها كل ما يعينها من قبل المكون العسكري”.
وأقر البرهان بأن عمل حكومته من دون رأس تسبب في مشكلات كثيرة، مستبعداً عودة رئيس الوزراء السابق عبد الله حمدوك لموقعه الذي غادره منذ شهور.
ورفض توصيف الزيارات المتبادلة بين الخرطوم وتل أبيب بالسرية، وقال إنها لا تخرج عن كونها زيارات تهدف لتبادل المعلومات الاستخباراتية والمعلوماتية ولا تحتاج إلى إعلان ولا إخفاء.
وبشأن تطورات ملف سد النهضة، قال :”بدأت عملية التشاور تدور من جديد حول المشكلات العالقة حول سد النهضة، ونتمنى أن تكلل بنجاح ونصل إلى توافق يرضي الأطراف ذات المصلحة”.

عن اليمن الحر الاخباري

شاهد أيضاً

تحليل..الكيان يتهاوى من أربعة محاور.. هل تناور حماس لتأخير المفاوضات ولماذا؟

  ايهاب سلامة* السؤال المطروح دون مقدمات: هل تتعمد المقاومة، المناورة، لإطالة أمد مفاوضات وقف …