الرئيسية / أخبار / السعودية تبحث وساطة من روسيا لوقف دخول قوات الجيش واللجان الشعبية إلى مأرب وموسكو تبلغ الرياض ما عليها فعله

السعودية تبحث وساطة من روسيا لوقف دخول قوات الجيش واللجان الشعبية إلى مأرب وموسكو تبلغ الرياض ما عليها فعله

 

اليمن الحر الاخباري

كشفت روسيا عن بحث سعودي لوساطة روسية لدى الحوثيين لوقف تقدمهم نحو مدينة مأرب.

ونشرت وكالة “آر تي” الإخبارية الروسية أن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم الأربعاء تلقى اتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان لمناقشة مستجدات الوضع في اليمن.

مضامين الاتصال التي كشفت عنها القناة الروسية تكشف أن الرياض كانت تبحث عن وساطة من روسيا لدى الحوثيين لوقف تقدمهم نحو مدينة مأرب، وهذا ما تبين من خلال ما قاله وزير الخارجية الروسي لبن فرحان من أن على السعودية إذا أرادت أن يحدث تقدم في إحلال السلام والاستقرار في اليمن، أن “تراعي مصالح ومباعث قلق جميع القوى السياسية والطائفية الرئيسية والأقاليم في البلاد”، في إشارة إلى أن على الرياض أن تتفهم وتقبل بمطالب سلطة صنعاء ومخاوفها وتعمل على إزالتها، بالإضافة إلى ما وصفها لافروف بـ”توحيد مساعي اللاعبين الخارجيين”، في إشارة إلى الانقسام في الأهداف والتوجهات لكل من السعودية والإمارات وأطماعهما في اليمن.

وأبلغ لافروف نظيره السعودي ضرورة التركيز على “دعم الجهود الأممية الرامية إلى توصل أطراف النزاع لاتفاقات بشأن وقف إطلاق النار واتخاذ إجراءات إنسانية عاجلة وإطلاق تسوية شاملة لفترة ما بعد النزاع”، في إشارة إلى عرقلة الرياض للمضي نحو المفاوضات من خلال رفضها مسودة الإعلان المشترك التي طرحها المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث والتي خضعت للتعديل أكثر من 3 مرات بناءً على طلب من حكومة هادي المنفية ورغم ذلك لا تزال المسودة مرفوضة حيث تتمسك الحكومة المنفية بالقرار الأممي 2216 والمبادرة الخليجية واللذان أصبح المجتمع الدولي يرى استحالة تنفيذهما بعد 6 سنوات من الحرب وبعد أن أصبحت سلطة صنعاء الطرف الأقوى سياسياً وعسكرياً وقوة فاعلة على الأرض.

عن اليمن الحر

شاهد أيضاً

فتح باب المنافسة على المقاعد المجانية في الجامعات اليمنية

اليمن الحر الاخباري/صنعاء أعلنت لجنة المقاعد المجانية بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي عن فتح باب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *